بعد إغلاقها المجال الجوي.. أردوغان: تركيا قد تُغلق الحدود مع العراق في أي لحظة

الرئيس التركي يحمّل إدارة إقليم كردستان العراق مسؤولية كلّ نقطة دم تهدر نتيجة ما فعلته في كركوك، ويتهم أطرافاً لم يسمّها "بتنفيذ مخططات في دول الجوار وبمحاولة تنفيذها في تركيا أيضاً". صحيفة "حرييت" التركية تنقل عن أردوغان أيضاً قوله إن تركيا قد تغلق حدودها مع شمال العراق في "أي لحظة".

أردوغان يتهم أطرافاً لم يسمها بتنفيذ مخططات في دول الجوار وبمحاولة تنفيذها في تركيا أيضاً

حمّل الرئيس التركيّ رجب طيب أردوغان إدارة إقليم كردستان العراق مسؤولية كلّ نقطة دم تهدر نتيجة ما فعلته في كركوك، متهّماً أطرافاً لم يسمّها "بتنفيذ مخططات في دول الجوار وبمحاولة تنفيذها في تركيا أيضاً".

وقال أردوغان إن "كل القوى التي تظهر صداقتها للكرد، ستذهب كما فعلت من قبل وستبقى فقط تركيا إلى جانبهم".ونقلت صحيفة "حرييت" التركية اليوم الخميس عن أردوغان قوله إن بلاده قد تُغلق الحدود مع شمال العراق "في أي لحظة"، وذلك بعد أن أغلقت مجالها الجوي مع المنطقة، مكرّراً "التهديد" الذي وجهه للمرة الأولى بعد أن صوّت الكرد في استفتاء على استقلال إقليم كردستان العراق.

ونقلت الصحيفة عن أردوغان قوله للصحفيين على طائرته خلال عودته من زيارة لبولندا أنه "ما زالت المحادثات مستمرة بشأن الإجراءات التي ستتخذ فيما يتعلق بالحدود البرية"، مضيفاً "لم نغلق المعابر الحدودية بعد، لكن هذا قد يحدث أيضاً في أي لحظة".

وكان الرئيس التركي قال في 8 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري إنه لن يسمح أبداً بمحاصرة تركيا في مواجهة التهديدات القادمة من العراق وسوريا، وأشار إلى أنه "يعلم بوجود محاولات جادة لتأسيس دولة على طول الحدود الشمالية لسوريا"، معتبراً أنه "إذا التزم الصمت حيال ذلك، فإنّ تلك المحاولات ستتحقق".