أكثر من 60 شهيداً.. وداعش يتبنى التفجيرين الانتحاريين بمسجدين في كابول

إنفجاران يستهدفان مسجدين في العاصمة الأفغانية كابول واستشهاد 60 شخصاً وعشرات الجرحى.

10 شهداء حصيلة الهجوم بحسب وكالة "أ ف ب"

استشهد أكثر من 60 شخصاً في تفجيرين استهدفا مسجدين تبناهما تنظيم داعش.

واقتحم مسلح مسجد " إمام زمان" غرب العاصمة كابول قبل أن يطلق النار على المصلين وهم يجتمعون لصلاة الجمعة ثم فجّر عبوة  ناسفة ما أسفر عن مقتل عشرات المصلين. كما لقي عشرة  أشخاص آخرين حتفهم في هجوم ثانً في إقليم "غور" بأفغانستان.

وقالت الشرطة الأفغانية إن انفجاراً وقع داخل مسجد في العاصمة الأفغانية كابول، مخلّفاً عشرات الجرحى والشهداء، لتعلن بعد ذلك بساعات عن وقوع هجوم ثانٍ على مسجد وسط البلاد أسفر عن 31 شهيداً و41 جريحاً.

وفي حين نقلت وكالة "رويترز" عن مصدر أمني افغاني معلومات عن سقوط  30 شهيداً على الأقل في التفجير الانتحاري الأول، أفادت وكالة "أ ف ب" بسقوط 22 شهيداً و16 جريحاً نتيجة هذا الهجوم. 

وفي التفاصيل، أشار مسؤول قسم الجرائم في كابول الجنرال محمد سليم الماز إلى أن انتحاريّاً داخل مسجداً في المنطقة 13 التابعة للشرطة في مدينة كابول، ثم فتح النار على المصلّين.

وفي 29 أيلول/ سبتمبر الماضي فجّر انتحاري ادّعى أنه يرعى الماشية، نفسه بعبوة ناسفة أمام حسينية في أحد أحياء  العاصمة.