نتنياهو يؤكد: جزء من علاقاتنا مع جيراننا بات علنياً ونعمل أبعد من حدودنا

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يؤكد أنّ "جزءاً من العلاقات مع الجيران بات علنياً، ونحن نعمل أبعد من حدودنا"، ويعتبر أنّ من أبرز التحديات في هذه المرحلة هي التمركز الإيراني في سوريا.

نتنياهو: جزء صغير من علاقاتنا مع جيراننا مرئي كلقائي مع الرئيس المصري في نيويورك

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أنّ "جزءاً من العلاقات مع الجيران بات علنياً ، ونحن نعمل أبعد من حدودنا".

كلام نتنياهو جاء خلال افتتاح الدورة الشتوية للكنيست الإسرائيلي، حيث قال إنّ من أبرز التحديات في هذه المرحلة هي التمركُز الإيراني في سوريا، متوعّداً "بتوجيه ضربة قاضية لكل من يهدد بإبادة إسرائيل".
وأضاف "نحن نعمل اليوم للدفاع عن حدودنا وأيضا نعمل أبعد من حدودنا، وسنواصل محاولة منع إيران التزود بالسلاح النووي وليعلم كل عدو يهددنا بالإبادة أنه تحت خطر تلقي ضربة قاضية".
وبحسب نتنياهو فإنّ "السلام الدائم يتطلب أن تبقى السيطرة الأمنية على غرب الأردن بيد إسرائيل، ولا يستوجب إخراج أي يهودي أو عربي من منزله".
وتابع "جزء صغير من علاقاتنا مع جيراننا مرئي، كلقائي مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في نيويورك".
و في سياق حديثه، أعرب رئيس الوزراء الإسرائيلي عن استعداد الاحتلال لإجراء مفاوضات مع الحكومة الفلسطينية "طالما أن (حركة) حماس لا تتدخل".
وكان رئيس جهاز الاستخبارات السعودي السابق الأمير تركي الفيصل أعرب خلال مشاركته في "مؤتمر أمن الشرق الأوسط" الذي عُقد في نيويورك أمس الأحد برعاية منتدى السياسة الإسرائيلي، عن تأييد السعودية ودعمها لمقاربة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تجاه إيران، مؤكدا التزام الرياض بالترويج لمبادرة السلام العربية مع إسرائيل.