بن سلمان يعد بالقضاء على "التطرف" و"بإسلام وسطي"

ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يعد بالقضاء على "التطرف" في أقرب وقت، ويقول "سنقضي على أصحاب الأفكار المتطرفة وسنعيش حياة طبيعية، وسنعود إلى ما كنّا عليه من الإسلام الوسطي المعتدل والمنفتح"ـ والكاتب السعودي جمال خاشقجي يغرّد قائلاًَ إن "الخلاص من التطرّف الذي وعد به ولي العهد يجب أن يشمل إطلاق الحريات العامة".

وعد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بالقضاء على "التطرف" في أقرب وقت.

 

وتابع بن سلمان قوله خلال مشاركته الثلاثاء في جلسة حوارية ضمن منتدى "مبادرة مستقبل الاستثمار" الذي انطلق اليوم في الرياض "سنقضي على أصحاب الأفكار المتطرفة وسنعيش حياة طبيعية، وسنعود إلى ما كنّا عليه من الإسلام الوسطي المعتدل والمنفتح".

 

 

وأوضح ولي العهد السعودي، إن المملكة سوف تدمر أصحاب الأفكار المتطرفة وستعيش حياة طبيعية، قائلاً "سنعود إلى ما كنا عليه من الإسلام الوسطي المعتدل والمنفتح، مضيفاً "لم ينتشر مشروع الصحوة لدينا إلا بعد عام 1979، لن نضيع 30 عاماً أخرى في التعامل مع الأفكار المتطرفة".

 


خاشقجي: الخلاص من التطرّف الذي وعد به ولي العهد يجب أن يشمل إطلاق الحريات العامة

طالب خاشقجي بضرورة إطلاق الحريات في المملكة
طالب خاشقجي بضرورة إطلاق الحريات في المملكة

وعطفاًَ على إعلان ولي العهد محمد بن سلمان بأن المملكة سوف تدمر أصحاب الأفكار المتطرفة، حذّر الكاتب السعودي جمال خاشقجي في تغريدات على تويتر من تحوّل السعودية من تطرّف إلى آخر.

 كما طالب خاشقجي بضرورة إطلاق الحريات في المملكة بوصفها أهم ركائز محاربة التطرف.

 

 وعلّق جمال خاشقجي على المبادرة السعودية، قائلاً إن ولي العهد يفعل الشيء الصحيح ويحمل رؤية خير للمملكة.