سلامي: إلغاء الاستفتاء في إقليم كردستان مسمار آخر في نعش أميركا والكيان الصهيوني

نائب القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني العميد حسين سلامي يقول إن إلغاء الاستفتاء في اقليم كردستان العراق هو "مسمار آخر في نعش أميركا والكيان الصهيوني"، معتبراً أن أميركا عاجزة عن تحقيق أهدافها في اليمن والبحرين وباكستان وأفغانستان.

 سلامي: الغاء الاستفتاء في اقليم كردستان العراق مسمار آخر في نعش أميركا والكيان الصهيوني

صرّح نائب القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني العميد حسين سلامي أن "أميركا عاجزة عن تحقيق أهدافها في اليمن والبحرين وباكستان وأفغانستان، وقوتها اليوم لم تعد كما كانت قبل عقود".

وأضاف سلامي اليوم الأربعاء، بأن الاعتراف بالهزيمة كان لافتاً في جميع تصريحات الرئيس الأميركي "الأخيرة"، مشيراً إلى أن ظاهر ترامب هجومي إلا أن فحوى كلامه "منفعل وعاجز" وهذا كله بسبب هزائم أميركا الأخيرة.

واعتبر العميد سلامي بأن إلغاء الاستفتاء في اقليم كردستان العراق هو "مسمار آخر في نعش أميركا والكيان الصهيوني"، مؤكداً بأن كل الحروب التي خاضتها القوى الاستكبارية خلال السنوات الأربعين الماضية في المنطقة كانت بهدف تضييق الخناق على إيران. 

وشدّد العميد سلامي بالقول "لم يعد أثر للتهديدات العسكرية في تصريحات الأميركان، وكلمة ترامب الأخيرة تشير إلى ظهور قوة لاتقهر استطاعت أن تحافظ على مكانتها السياسية رغم عدائهم معها".