اجتماع لوزراء الخارجية العرب في الأردن لبحث ملف القدس

مسؤول في جامعة الدول العربية يكشف أن وزراء خارجية ست دول عربية بالإضافة إلى الأمين العام للجامعة سيجتمعون في الأردن لبحث قرار الولايات المتحدة الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

سيضم الاجتماع وزراء خارجية الأردن ومصر وفلسطين والسعودية والإمارات والمغرب
سيضم الاجتماع وزراء خارجية الأردن ومصر وفلسطين والسعودية والإمارات والمغرب

صرّح مسؤول كبير في جامعة الدول العربية اليوم الأربعاء، أن وزراء خارجية ست دول عربية بالإضافة إلى الأمين العام للجامعة أحمد أبو الغيط سيجتمعون في الأردن يوم السادس من كانون الثاني/يناير المقبل، لبحث قرار الولايات المتحدة الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن حسام زكي الأمين العام المساعد للجامعة العربية قوله في مؤتمر صحفي إن الاجتماع سيضم وزراء خارجية الأردن ومصر وفلسطين والسعودية والإمارات والمغرب، وهم أعضاء وفد الوزراء المشكل بقرار من مجلس وزراء الخارجية العرب خلال اجتماعهم الطارئ يوم التاسع من كانون الأول/ديسمبر  الجاري.
ويمثّل القرار الذي اتخذه الرئيس الأميركي دونالد ترامب في وقت سابق هذا الشهر بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية إليها عدولاً عن سياستها المتبعة منذ عقود وعن الإجماع الدولي على ضرورة ترك وضع المدينة لمفاوضات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين.
كما أثار القرار غضب العرب وحلفاء أميركا حول العالم.
وكان وزراء الخارجية العرب طالبوا الولايات المتحدة في اجتماعهم الطارئ بإلغاء القرار المتعلق بالقدس، وقالوا إن القرار "يقوض جهود تحقيق السلام".
ويوم الخميس الماضي، صوّتت 128 دولة بينها كل الدول العربية في الجمعية العامة للأمم المتحدة لصالح قرار يحث الولايات المتحدة على سحب قرارها.
وهدد ترامب بقطع المساعدات المالية عن الدول التي صوّتت لصالح القرار الذي صاغته مصر وساندته كل الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي عدا الولايات المتحدة.