كوريا الجنوبية تدعو جارتها الشمالية لمفاوضات مباشرة مطلع الأسبوع القادم

كوريا الجنوبية تدعو جارتها الشمالية إلى إجراء مفاوضات مباشرة على مستوىً رفيع في 9 كانون الثاني/ يناير الحالي، ووزير الوحدة في كوريا الجنوبية شو ميونغ غيون يؤكد استعداد بلاده لتحسين العلاقات بين الكوريتين.

مفاوضات رفيعة المستوى بين الكوريتين في 9 كانون الثاني الجاري
مفاوضات رفيعة المستوى بين الكوريتين في 9 كانون الثاني الجاري

دعت كوريا الجنوبية جارتها الشمالية إلى إجراء مفاوضات مباشرة على مستوىً رفيع في 9 كانون الثاني/ يناير الحالي. 

وزير الوحدة في كوريا الجنوبية شو ميونغ غيون أكد استعداد بلاده لتحسين العلاقات بين الكوريتين ولاسيما بعدما مدّ الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون يده إلى سيول رغم تمسّكه بالملف النووي. 

يأتي ذلك بعدما رأى الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنّ العقوبات ووسائل الضغط بدأت تؤثّر على كوريا الشمالية بشكل كبير، حيث قال في تغريدة على تويتر إنّ رئيس كوريا الشمالية كيم يونغ أون، "رجل الصواريخ"، حسب وصف ترامب، "أصبح يريد الحوار مع كوريا الجنوبية للمرة الأولى الآن"، كما لفت ترامب إلى أنّ "الجنود يهربون بشكل خطير إلى كوريا الجنوبية" على حد قوله. 

بدورها أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن موسكو ترى مؤشرات لاستعداد كل من بيونغ يانغ وواشنطن للحوار مبديةً استعدادها للمساعدة في الحوار على ألّا تكون مجرد ساعي بريد. كما ذكرت الخارجية في السياق ذاته أنه ينبغي على الولايات المتحدة وكوريا الشمالية مناقشة شروط استئناف الحوار بينهما بأي صيغة كانت.