الدفاع الروسية تعلن مقتل عسكريين روسيين في قاعدة حميميم.. وتنفي تدمير 7 طائرات

وزارة الدفاع الروسية تعلن عن مقتل عسكريين اثنين في قصف نفذته فصائل مسلحة في قاعدة حميميم في سوريا، فيما تنفي ما تناقلته وسائل إعلام روسية بأن القصف أدى إلى تدمير 7 طائرات روسية من ضمنها مقاتلات من طراز سىوخوي 35.

الدفاع الروسية تنفي تدمير سبع طائرات في قاعدة حميميم
الدفاع الروسية تنفي تدمير سبع طائرات في قاعدة حميميم

أعلنت وزارة الدفاع الروسية الخميس عن أن عسكريين اثنين قُتلا في قصف نفذته فصائل مسلحة في قاعدة حميميم الجوية الروسية في سوريا ليلة رأس السنة، لكنها نفت معلومات لوسائل إعلام عن تدمير سبع طائرات عسكرية.

وجاء في تصريحات لوزراة الدفاع تناقلتها وكالات أنباء روسية أنّه "مع حلول الظلام تعرضت قاعدة حميميم الجوية لقصف مفاجئ بالهاون قامت به مجموعة مسلحة متنقلة. نتيجة القصف قتل عسكريان إثنان". وأضافت أنه تم تعزيز الإجراءات حول قاعدة حميميم بعد الهجوم.

وكانت صحيفة "كوميرسانت" الروسية قد قالت إنّ قاعدة حميميم تعرضت في آخر اّيام عام 2017 ما أسفر عن إعطاب 7 طائرات، من ضمنها مقاتلات من طراز سىوخوي 35، التي تعتبر الأحدث لدى سلاح الطيران الروسي. وكانت وزارة الدفاع أعلنت الثلاثاء عن تحطم مروحية من طراز مي 24 قرب مطار حماة ومقتل اثنين من طاقمها. واعزت الوزارة الحادث الى خلل فني وليس لتأثير ناري خارجي.