هدوء في حيّ التضامن غرب العاصمة التونسية

مراسل الميادين يفيد بعودة الهدوء إلى حيّ التضامن غرب العاصمة التونسية بعد تجدد المواجهات، وقوات الحرس الوطنيّ تلقي القبض على عدد من الشبّان الذين اتّهمتهم بـ "التخريب".

هدوء في حيّ التضامن غرب العاصمة التونسية (أرشيف)
هدوء في حيّ التضامن غرب العاصمة التونسية (أرشيف)

أفاد مراسل الميادين في تونس بعودة الهدوء إلى حيّ التضامن غرب العاصمة بعد تجدد المواجهات في وقت سابق.

وأشار مراسلنا إلى أن قوات الحرس الوطنيّ أغلقت الطريق الرئيسية وتمكّنت من إلقاء القبض على عدد من الشبّان الذين اتّهمتهم بـ "التخريب".

وكانت منطقة التضامن قد شهدت خلال اليومين الماضيين مواجهات عنيفة بين قوات الحرس الوطنيّ ومجموعات تحاول مداهمة المقارّ الأمنية والمحالّ التجارية.

في غضون ذلك، وقعت صدامات بين المحتجين وقوات الأمن في مدينة سليانة، كما أفاد مراسلنا بتجدد الصدامات بين عدد من الشبان وقوات الأمن في معتمدية تالة بمحافظة القصرين.

مراسل الميادين أوضح أن المشهد نفسه تكرّر في مدينة طبربة حيث خرجت احتجاجاتٌ رفع خلالها المحتجّون شعارات تطالب بالتنمية وإيجاد فرص عمل، كما رشقوا قوات الأمن بالحجارة فيما استخدمت الأخيرة الغاز المسيّل للدموع.

وكانت السلطات التونسية أوقفت 237 شخصاً بتهمة ارتكاب أعمال شغب في عدة ولايات بتونس.