عون: لبنان انتصر على أشد الجماعات الإرهابية إجراماً

الرئيس اللبناني ميشال عون يؤكد في لقاء مع دبلوماسيين انتصار بلده على أشد المنظمات الإرهابية ومنع الجيش اللبناني من تنفيذها مخططاتها الدموية. ويتطرق عون إلى مسألة النازحين في لبنان ويشدد على الحاجة الملحة لحلّها. كما يؤكد حرصه إجراء الانتخابات البرلمانية في موعدها.

عون يؤكد حرصه على إجراء الانتخابات البرلمانية في موعدها المحدد
عون يؤكد حرصه على إجراء الانتخابات البرلمانية في موعدها المحدد

قال الرئيس اللبناني ميشال عون إن "لبنان انتصر على أشد المنظمات الإرهابية إجراماً واستطاع الجيش وسائر القوى الأمنية الأخرى من إبعاد خطرها عن الداخل ومنعها من تنفيذ مخططاتها الدموية". 

وأضاف عون خلال لقاءه بأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في لبنان إن "الحاجة إلى معالجة مشكلة النازحين باتت أكثر من ملّحة في لبنان لأنها تضغط بكل ثقلها من النواحي الاقتصادية والاجتماعية والأمنية". 

الرئيس اللبناني تابع قوله إنه "لا شك في أن إنجاز قانون انتخابات وبعد جهود مضنية يقوم على النسبية لأول مرة في تاريخ لبنان سيؤمن مزيداً من الاستقرار السياسي لأنه سيسمح بعدالة أكثر في التمثيل"، مؤكداً حرصه على إجراء الانتخابات النيابية في موعدها. 

وأضاف "أن من حق كل دولة أن تقرر مقار سفاراتها في العالم وفقاً للقانون الدولي وبعد اتفاق الدولتين، ولكن اختيار القدس تحديداً من الرئيس ترامب بكل ما تحمل من إرث ديني وبكل ما لها من خصوصية وما تشكّل من إشكالية منذ احتلال فلسطين يعمق الفجوة ويبعد السلام ويزيد النار استعاراً في الشرق".