الجيش السوري وحلفاؤه يتقدمون في ريفي حماة وحلب

الجيش السوري وحلفاؤه يسيطرون على مناطق جديدة عملياتهم في ريف حماة الشماليّ الشرقيّ وريف حلب الجنوبيّ بعد مواجهات مع "داعش"و"النصرة".

الجيش السوري وحلفاؤه يتقدمون في ريفي حماة وحلب

تابع الجيش السوري وحلفاؤه عملياتهم في ريف حماة الشماليّ الشرقيّ وسيطروا على تل موتيلات المشرف على قريتي طوطح وابو حريق بعد مواجهات مع داعش.

كما حرّروا قريتي ماسح وتلّ ماسح غرب بلدة تلّ الضمان في ريف حلب الجنوبيّ بعد معارك مع جبهة النصرة.

وفي ريف حلب الجنوبيّ أيضاً حرّر الجيش وحلفاؤه في محور المقاومة تلة الشهيد وقرى البطرانة جفر منصور عوينات كبيرة عوينات صغيرة ومرحمية.

إلى ذلك، حرّر الجيش السوري 23 مدنياً كانوا مختطفين في غوطة دمشق الشرقية.

معظم المحرّرين اختطفهم مسلّحو جبهة النصرة لدى هجومهم في آذار/ مارس العام الماضي على محيط كراجات العباسيين واحتجزوا في الغوطة مدة تزيد على 9 أشهر إلى أن تمكّن الهلال الأحمر السوريّ من نقلهم إلى دمشق.

وتحدّث بعض المحرّرين عن حالة إنسانية صعبة يعيشها المخطوفون من ضاحية عدرا العمالية لدى المسلّحين.