12 شهيداً بقصف المسلحين أحياء دمشق والجيش يتابع تقدمه في محيط مطار أبو الضهور

استشهاد 12 مدنياً وجرح 30 بقصف الجماعات المسلحة في الغوطة الشرقية أحياء في العاصمة السورية دمشق، والجيش السوري يتابع عملياته في ريف إدلب الجنوبي الشرقي ويحرر 9 قرى في محيط مطار أبو الضهور العسكري،

صورة بثها ناشطون لمطار أبو الضهور العسكري بعد سيطرة الجيش السوري عليه
صورة بثها ناشطون لمطار أبو الضهور العسكري بعد سيطرة الجيش السوري عليه

يواصل الجيش السوري وحلفاؤه في محور المقاومة عملياتهم في محيط مطار أبو الضهور العسكري المحرر، حيث حرروا 9 قرى شمال شرق المطار في ريف إدلب الجنوبي الشرقي.

من جهة أخرى أفادت وزارة الدفاع الروسية بأن الجيش السوري بدأ باقتحام موقع مجموعة جبهة النصرة التي يطوقها الجيش في الجزء الشرقي من محافظة إدلب.

إلى ذلك نشرت وزارة الدفاع السورية مشاهد تظهر تقدم الجيش السوري في ريف حماة الشمالي بعد معارك مع تنظيم داعش.

 

وحدات من الجيش السوري كانت قد أحكمت سيطرتها الكاملة على "حجيلة وطوطح وعنيق وباجرة" في ريف حماة الشمالي الشرقي.

 

 

وفي دمشق استشهد 12 مدنيين وجرح 30 نتيجة قصف الجماعات المسلحة منطقة باب توما في العاصمة بقذائف الهاون، بحسب مراسلة الميادين.

التلفزيون السوري نقل عن مصدر في الشرطة أن القصف مصدره الغوطة الشرقية لدمشق وطال كلاً من باب توما والشاغور في المدينة القديمة.

وفي محافظة اللاذقية، أفاد مراسل الميادين بتصدي الجيش السوري لمحاولة تسلل مسلحين إلى مناطق عطيرة والصراف بريف المحافظة الشمالي.

 

ونقلت رويترز عن مسؤول أميركي أن مارك جرين، رئيس الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، يقوم بزيارة غير معلنة لمدينة الرقة السورية مع قائد القيادة المركزية الأميركية.