بكين تدعو إلى التحقيق في جرائم "قتل جماعي" أميركية في أفغانستان

الخارجية الصينية تدعو بلسان المتحدث باسمها وانغ ون بين إلى التحقيق في جرائم قتلٍ جماعيٍّ للمدنيين في أفغانستان، قام بها الجيش الأميركي والقوات المتحالفة معه.

  • المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ ون بين
    المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ ون بين

دعت وزارة الخارجية الصينية إلى التحقيق في جرائم قتلٍ جماعيٍّ للمدنيين، ارتكبتها القوات الأميركية وقوات الدول المتحالفة معها خلال 20 عاماً من احتلالها لأفغانستان.

وفي تصريحات إلى صحيفة "Global Times" الصينية الناطقة بالإنجليزية، قال المتحدث باسم الخارجية الصينية وانغ ون بين، اليوم الأربعاء، إنَّ "العسكريين الأميركيين غادروا أفغانستان، لكنَّ جرائم قتل المدنيين التي ارتكبوها مع حلفائهم خلال السنوات الـ 20 الأخيرة يجب التحقيق فيها بشكلٍ دقيقٍ، ولا بد من مساءلة القتلة".

ووفقاً لوزارة الخارجية الصينية، فقد قتل ما لا يقل عن 47245 مدنياً في أفغانستان منذ الغزو الأميركي في العام 2001 حتى نيسان/ أبريل 2020.

وفي آذار/ مارس 2020، أصدرت المحكمة الجنائية الدولية حُكماً يقضي بإمكان التحقيق في جرائم حربٍ في أفغانستان.

وأعلنت الولايات المتحدة معارضتها لهذه الخطط. وفيما وقّع الرئيس الأميركي في ذلك الحين، دونالد ترامب، مرسوماً يجيز فرض العقوبات ضد قضاة المحكمة التي تحاكم متهمين أميركيين في القضايا السابقة، عادت إدارة الرئيس الحالي جو بايدن لتلغيه في نيسان/ أبريل الماضي.