الجبير: الاتفاق النووي يتضمن ثغرات.. وقاسمي يرد: تصريحاته بعيدة عن الواقع

وزير الخارجية السعودي عادل الجبير يشير إلى أنه ناقش في واشنطن كيفية مواجهة نقل إيران الصواريخ البالستية إلى اليمن، معتبراً أن "الملف النووي الإيراني يتضمّن ثغرات ويحتاج للمراجعة"، والمتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي يقول إنّ تصريحات الجبير "دائماً غير حقيقية و بعيدة عن الواقع".

الجبير: القمة الأميركية الخليجية ستعقد ولن تتطرق للأزمة مع قطر

قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير الجمعة إن القمة الأميركية الخليجية ستعقد ولن تتطرق للأزمة مع قطر لأنها قضية محلية.

كلام الجبير جاء خلال مؤتمر صحافي حول زيارة ولي العهد محمد بن سلمان للولايات المتحدة، حيث أكد أنّ قضية قطر خليجية "وسيتم حلها خليجياً"، مشيراً إلى أن النزاع مع الدوحة لا علاقة له بالعلاقات الأميركية السعودية.

وقال الجبير"نأمل عودة قطر إلى الصواب وتصحيح ما اقترفته من أخطاء".
ووفقاً لوزير الخارجية فإنّ المملكة وضعت قائمة بممولي الإرهاب وأنّ قطر رفضتها، لافتاً إلى أن طريقة رد الأخيرة تعتبر إقراراً بأنها تموّل الإرهاب. كما أمل أن تعود قطر إلى الصواب وتصحح المسار.
وعن إيران، قال الجبير إنه ناقش مع نظرائه الأميركيين "كيفية مواجهة نقل إيران الصواريخ البالستية إلى اليمن، إضافة إلى مناقشة كيفية مكافحة التطرف والإرهاب".
وفي هذا الإطار، أكد أنّ إيران "تضطلع بدور مدمّر في اليمن عبر إرسال الصواريخ ولم تصرف أي دولار لصالح اليمنيين"، قائلاً إنها "ستدفع الثمن إذا لم تتخلّ عن سياستها العدوانية".
إلى ذلك، طالب الجبير بمحاسبة إيران ومساءلتها بشأن تدخلاتها في المنطقة.
واعتبر الجبير أن"النزاع في اليمن يمني-يمني"، مشيراً إلى "أن الحوثيين يمكن أن يضطلعوا بدورٍ في البلاد لكن لا ينبغي أن يكون دورهم السيطرة عليها".
وزير الخارجية السعودي رأى أنه إذا أرادت إيران أن يكون لها دور في المنطقة عليها أن تحترم حسن الجوار.
وحول الملف النووي الإيراني، أشار إلى أن "هذا الاتفاق يتضمن ثغرات ويحتاج للمراجعة، بالإضافة إلى أن إيران يمكنها إعادة تخصيب اليورانيوم لاحقا، داعياً إلى أن تكون آلية التحقق والتفتيش أشمل".

قاسمي: تصريحات الجبير بعيدة عن الواقع

من جهته، ردّ المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي على تصريحات الجبير قائلاً إنّ "تصريحاته دائماً غير حقيقية و بعيدة عن الواقع".
وأشار إلى أنها ليست المرة الأولى التي يتحدث فيها المسؤولون السعوديون "بالترّهات ويتجاوزون بوقاحتهم الحد عندما يكونون في أرض الحكام الطالمين البائعين للأمن للسعودية".
المتحدث باسم الخارجية الإيرانية قال أيضاً إنه بات اليوم واضحاً للجميع في العالم وحتى للحكام الأميركيين من هي الدولة التي تشكّل المصدر الرئيس إن لم يكن الوحيد ومن أين تأتي الأفكار الأساسية المروجة للإرهاب والتطرف وزعزعة الأمن في المنطقة والعالم.
ورأى قاسمي أنّ الجبير يتحدث عن الحلول السياسية لأزمات المنطقة خاصة اليمن بعد ثلاث سنوات أوصل فيها كل المبادرات السياسية إلى طريق مسدود ولا يتحدث مع الشعب اليمني المظلوم إلا بلغة النار والقنابل.
كما أكد أنّ طهران دولة ذات تاريخ وحضارة عميقة وعريقة وبالتأكيد حدودها الثقافية أبعد من حدودها الجغرافية ونفوذها هو نفوذ ذاتي وتاريخي وخالد.
ونوّه إلى أنّ إيران عملت دائماً من أجل السلام والاستقرار وتثبيت أمن المنطقة ولمحاربة الإرهاب والتطرف والعنف الذي فرض على شعوب المنطقة بالاتكاء على البترودولار و الدعم الأميركي.