الأسيرة الحامل أنهار الديك تعانق الحرية

مراسلة الميادين تفيد بأن محكمة الاحتلال قررت الإفراج عن الأسيرة الحامل أنهار الديك اليوم الخميس بكفالة مالية.

  • الأسيرة الحامل أنهار الديك  تعانق الحرية
    الأسيرة الحامل أنهار الديك تعانق الحرية

تسلمت طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني الأسيرة الحامل أنهار الديك من أمام معسكر سالم في جنين بالضفة.

وكانت مراسلة الميادين قد أفادت بأن محكمة الاحتلال قررت الإفراج عن الأسيرة الحامل أنهار الديك اليوم الخميس بكفالة مالية.

هذا وقال محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين أكرم سمارة وكيل الدفاع عن الأسيرة الحامل أنهار الديك، إن محكمة عوفر العسكرية قررت الإفراج عنها بكفالة مالية مع إقامة جبرية في منزل عائلتها في بلدة كفر نعمة.

وأوضحت الهيئة، أن محكمة عوفر عقدت يوم أمس الأربعاء جلسة للنظر في طلب إخلاء السبيل المقدم من قبل محامي الهيئة للإفراج عن الأسيرة الديك، وأرجأ قاضي المحكمة القرار النهائي ليوم الأحد القادم، وبجهود قانونية من قبل وكيل الدفاع تمكن من انتزاع قرار بإخلاء سبيلها، حيث سيتم الإفراج عنها اليوم الخميس من سجن الدامون.

يشار إلى أن الأسيرة أنهار الديك (26 عاماً) من قرية كفر نعمة غرب رام الله، اعتقلت في الثامن من آذار/ مارس الماضي الذي يمثل يوم المرأة العالمي، وكانت حاملا في شهرها الثالث وقبعت في ظروف قاسية دون مراعاة حالتها الصحي، وستكون الحالة التاسعة التي تضع مولودها في سجون الاحتلال إن لم يُفرج عنها سريعًا وقد تداهمها آلام المخاض في أي لحظة.

ومنذ دخولها شهرها التاسع، انطلقت حملة دولية للضغط على الاحتلال الإسرائيلي للإفراج عن الأسيرة الديك، حتى تتمكن من الولادة في ظروف صحية جيدة وبين عائلتها

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي حملة واسعة للمطالبة بالضغط على الاحتلال، للإفراج عن الديك، التي أطلقت صرخة للمطالبة بالإفراج عنها، وقالت في رسالة من داخل سجون الاحتلال: "طالبوا كل حر وشريف يغار على عرضه بأن يتحرك لو بكلمة، وخطية هالولد في رقبة كل واحد مسؤول قادر يساعد وما بساعد".