حماس: القصف على غزة محاولة من الاحتلال للتغطية على عملية التحرر من "جلبوع"

الاحتلال الإسرائيلي يشنّ غاراتٍ على مناطق متفرقة من قطاعِ غزة، ومتحدثون باسم فصائل المقاومة يقولون إنّ "إسرائيل" عاجزة وفاشلة ومثار سخرية.

  • قاسم: القصف على غزة محاولة من الاحتلال للتغطية على عجزه وفشله
    قاسم: القصف على غزة محاولة من الاحتلال للتغطية على عجزه وفشله

شنّت طائرات الاحتلال الإسرائيلي غاراتٍ على مناطق متفرقة من قطاعِ غزة، غربي خان يونس جنوبي قطاع غزة.

ونقلت وسائل إعلامٍ إسرائيلية عن مستوطنين في "سديروت"، قولهم إنّ "نيران رشاشاتٍ ثقيلةٍ انطلقت من القطاعِ بعد الغارات الإسرائيلي".

من جهته، أكّد المتحدّث باسم حركة "حماس"، حازم قاسم، أنّ "القصف على قطاعِ غزة محاولة من الاحتلال للتغطية على عجزه وفشله في مواجهة نضال الشعب الفلسطيني ولا سيّما بعد العملية البطوليّة التي انتزع فيها ستةٌ من المناضلين حريتهم من سجن جلبوع".

بدوره، قال الناطق الإعلامي باسم حركة الجهاد الإسلامي، طارق سلمي: "عبثاً يحاول العدو أن يُرمم صورة الجيش والمنظومة الأمنية بعد أن تحوّلت إلى مثار سخرية إثر تلقيها صفعات قوّية على يد أحرار شعبنا وثوراه، ولن تكون عملية انتزاع الحرية آخر الصفعات والضربات".

وأضاف أنّ "القصف على مواقع في غزة هو جزء من تلك المحاولة لعدو مأزوم يفقد خياراته وأوراقه في مواجهة الإرادة الوطنية الحرة التي تتنامى وتتصاعد وتقوى مع كل إنجاز تحققه المقاومة على أيدي الثوار والأحرار".

كما أشار إلى أنّ "المشهد الوطني المقاوم في كل ساحات الوطن هو أشد الدلائل على تعدد خيارات المقاومة وثبات موقفها وبسالة أبطالها، وأن المقاومة مستعدة ومتأهبة للرد على أي عدوان".

كما وثّق جيش الاحتلال الإسرائيلي غاراته العدوانية على قطاع غزّة.

ومنتصف ليل أمس، أفاد مراسل الميادين، بأنّ طائرات الاحتلال الإسرائيلي استهدفت بالصواريخ موقعاً للمقاومة غربي خان يونس جنوبي قطاع غزة، فيما أطلقت المقاومة مضاداتها الأرضية تجاه طائرات الاحتلال في أجواء القطاع.

يذكر أنّ 6 من الأسرى الفلسطينيين تمكنوا من التحرّر من سجن جلبوع، قرب مدينة بيسان المحتلة، فجر أمس الإثنين، ويُعتبر هذا السجن من أكثر السجون الإسرائيلية تحصيناً.