سلاح الجو اليمني المسيّر يستهدف منظومة باتريوت إماراتية

سلاح الجو المسيّر للجيش اليمني واللجان الشعبية يستهدف منظومة باتريوت إماراتية في الساحل الغربي والجيش اليمني واللجان الشعبية يستهدفون بصاروخ باليستي شركة كهرباء نجران في السعودية.

سلاح الجو المسيّر اليمني يستهدف منظومة باتريوت إماراتية

أفاد مصدر عسكري للميادين باستهداف سلاح الجو المسيّر للجيش اليمني واللجان الشعبية بالتزامن مع قصف صاروخي، منظومة باتريوت إماراتية وتجمعات لقوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي والتحالف والتحالف السعودي في الساحل الغربي، بينهم إمارتيون.

وصباح اليوم الثلاثاء، استهدف الجيش اليمني واللجان الشعبية بصاروخ باليستي شركة كهرباء نجران في السعودية، فيما تواصل القصف الصاروخي والمدفعي على مواقع في نجران وجيزان.

وأعلنت القوة الصاروخية اليمنية في بيان لها عن إطلاق صاروخ بالستي من نوع "بدر 1" على شركة كهرباء نجران السعودية، في سياق تواصل الضربات الباليستية على المواقع الإقتصادية والعسكرية الهامة في السعودية، تنفيذاً للوعود التي أطلقتها القوة الصاروخية رداً على قصف التحالف المتواصل للمدن اليمنية، وسقوط المدنيين بين شهيد وجريح، وتدمير البنية التحتية للبلاد منذ بداية الحرب.

هذا وتواصلت عمليات الجيش واللجان في جبهة ما وراء الحدود اليمنية السعودية، حيث أفاد مصدر عسكري يمني باستهداف الجيش واللجان تجمعات الجنود السعوديين بصاروخ "زلزال 2" في صحراء البُقْع عند الحدود المشتركة بين اليمن والسعودية.

وأضاف المصدر أن الجيش واللجان قصفوا بالصواريخ وقذائف المدفعية قوات الرئيس عبدربه منصور هادي وقوات التحالف السعودي في موقع القيادة والجمارك قبالة نجران، ما أدى إلى سقوط  قتلى وجرحى في صفوفهم أثناء إحباط الجيش واللجان محاولة زحفهم باتجاه جبل الشبكة بنجران. 

وطال القصف الصاروخي والمدفعي للجيش واللجان قوات الجيش السعودي في مركز ضهيان العسكري وموقعي الخَشْل وملحمة وشرق منطقة جَحْفان، ومركز جلاح العسكري وخلف موقع العمود وموقعي المنتزة والدُخان. كما تمّ قنص جندي سعودي في موقع الحسكول بجيزان.

في المقابل شنّت مقاتلات التحالف 10 غارات جوية على جبل الدُود بجيزان خلال الساعات الماضية. 

وفي الداخل اليمني، استشهد 6 مدنيين من أسرة واحدة بغارة للتحالف استهدفت منزلهم في منطقة الحائط بمديرية حَيْس بمحافظة الحديدة غرب اليمن. 

هذا وشنّت طائرات التحالف 16 غارة جوية متفرقة على مديريتي بَاقِمْ وكُتاف بصعدة شمال اليمن، بالتزامن مع قصف صاروخي ومدفعي سعودي على منطقة الغور بمديرية غمر الحدودية بالمحافظة. 

واستمرت مقاتلات التحالف في ضرباتها الجوية، حيث استهدفت بـ11 غارة جوية مديريتي حَرَض ومِيدي الحدوديتين بحجة غرب اليمن، في ظل تواصل القصف المدفعي والصاروخي المتبادل بين قوات هادي والتحالف مع الجيش واللجان شمال صحراء ميدي، وباتجاه منفذ حرض المجاورة وفق ما أفاد به مصدر محلي للميادين.

مجلس التلاحم القبلي يدين الاعتداء الثلاثي على سوريا

سياسياً، أعلن مجلس التلاحم القبلي اليمني في بيان له إدانته واستنكاره للعدوان الثلاثي الغاشم على الأراضي السورية والذي يمثل "انتهاكاً صارخاً لسيادة واستقلال الدولة السورية الشقيقة"، بحسب البيان الصادر عن الوقفة التضامنية التي أقيمت اليوم الثلاثاء أمام السفارة السورية في العاصمة اليمنية صنعاء. 
وأكدت قبائل اليمن تضامنها الكامل مع سوريا قيادةً وشعباً في "مقاومة المشروع الصهيوني والأميركي في المنطقة الهادف إلى ضرب عزة وكرامة الأمة العربية والإسلامية".
ودعا البيان الشعوب العربية "للثورة والانقضاض على أنظمتها الفاسدة والعميلة التابعة لقوى الإستكبار العالمية".
كما جدد الدعوة لشعوب العالم الحرة "للتضامن مع الشعوب المستضعفة التي تنتهك سيادتها وثرواتها وكل مقدراتها على أيدي قوى الظلم والطغيان العالمية".
بيان الوقفة التضامنية رأى أن زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى دول العدوان الثلاثي يؤكد على "تمويل النظام السعودي لكل مؤمرات الأعداء على الأمة العربية والإسلامية".