خلال استعراض للجيش الإيراني.. روحاني: أسلحتنا للردع وليست موجهة ضد دول المنطقة

الرئيس الإيراني حسن روحاني يقول بمناسبة عيد الجيش الإيراني إن بعض القوى الخارجية تستغل المجموعات الإرهابية لخدمة مصالحها، ويعتبر أن بعض القوى الأجنبية تتواجد في المنطقة بشكل غير قانوني وتعتدي دون موافقة الأمم المتحدةـ في حين أن سلاح إيران هو للردع وليس ضد دول المنطقة.

الرئيس روحاني: بعض القوى الخارجية تستغل المجموعات الارهابية لخدمة مصالحها
الرئيس روحاني: بعض القوى الخارجية تستغل المجموعات الارهابية لخدمة مصالحها

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن بعض القوى الخارجية تستغل المجموعات الإرهابية لخدمة مصالحها.

وفي كلمة له خلال العرض العسكري في عيد الجيش اليوم الأربعاء أشار روحاني إلى أن إيران بحاجة إلى جيش قوي وحرس ثوري مقتدر لكي لا تسمح للمجموعات الارهابية بالاقتراب منها، مضيفاً أن الجيش والحرس الثوري كتفاً بكتف في ميادين الحرب والسلم خدمة للشعب.

روحاني أكّد أن وظيفة الجيش الايراني ردعية للحفاظ على استقلال ووحدة البلاد، مشيراً إلى أن "الجيش الإيراني يتمتع بالجهوزية دائماً وهو ذراع قوي في وجه مؤامرات الأعداء".

وتابع روحاني قائلاً "نحن بحاجة إلى جيش قوي وحرس ثوري قوي في منطقة حساسة كالشرق الأوسط".

كما أوضح أن الجيش الإيراني يعي الأمور السياسية لكنه لا يدخل اللعبة السياسية، ولفت إلى أن إيران تريد علاقات أخوية وقوية مع الجوار ، مشدداً "أسلحتنا هي للردع وليست ضدهم".

كذلك، اعتبر الرئيس الإيراني أن بعض القوى الأجنبية تتواجد في المنطقة بشكل غير قانوني وتعتدي دون موافقة الأمم المتحدة، مؤكداً أن إيران مؤثرة في المنطقة وهي بسياستها وقواتها العسكرية لا تريد التدخل فی شؤون أحد.

وتوجه روحاني لدول المنطقة قائلاً "صواريخ وطائرات ودبابات إيران ليست ضدكم".

أما لأميركا وبعض الدول الغربية فقال روحاني "أسلحتكم لا تجلب الاستقلال لأي دولة ولا تخيف شعب كالشعب الإيراني".

يذكر أن مراسم الاستعراض العسكري للوحدات المشتركة في الجيش الإيراني بدأت بحضور الرئيس روحاني وكبار القادة العسكرين.

وستستعرض وحدات المشاة والوحدات الجوية النموذجية من القوات الثلاث، في هذه المراسم، جوانباً من قدراتها العسكرية.

كما تقام مراسم يوم الجيش في جميع مراكز المحافظات الإيرانية.

وكان رهيئة الأركان العامة المشتركة للقوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد حسين باقري قال أمس الثلاثاء بمناسبة عيد الجيش ورداً على العدوان الثلاثي على سوريا إن "الجيش والحرس الثوري لن يسمحا لأميركا باستهداف استراتيجية المقاومة أبداً"، مؤكّداً أن تهديدات أعداء إيران "باتت مختلفة عن السابق".

معاون شؤون التنسيق في الجيش الإيراني حبيب الله سياري أكد من جهته في كلمة له بالمناسبة أن الجهوزية الدفاعية والعسكرية للجيش الإيراني وصلت إلى حد قادرة فيه على التصدي لأي تهديد من أي نوع. 

وأضاف سياري "رسالتنا إلى دول المنطقة رسالة سلام وصداقة وقوانا هي للدفاع عن حدودنا ولم ولن نبحث عن التوسع". 

مراسل الميادين قال إن إيران وخلال العرض العسكري للجيش الإيراني عرضت أحدث منظومتين للدفاع الصاروخي محليتي الصنع باسم "كمين 2" المخصصة لاستهداف الطائرات المسيرة والأهداف الطائرة على ارتفاع منخفض و "سراج 1".