ترامب: إذا لم تكن المفاوضات مجدية مع كوريا الشمالية فلن أكملها

الرئيس الأميركي يعلن أنه سيلتقي بالرئيس الكوري الشمالي في الأسابيع المقبلة وأنه لن يوفر أي جهد لإنجاح المفاوضات معه، لكنه أشار إلى أنه إذا لم تكن المفاوضات مجدية فلن يكملها، ويتعهد بتوفير موافقة سريعة على طلبات اليابان من السلاح.

ترامب لشينزو ابي: سيحصل حلفاؤنا على معدات عسكرية أميركية في غضون أيام عند الحاجة
ترامب لشينزو ابي: سيحصل حلفاؤنا على معدات عسكرية أميركية في غضون أيام عند الحاجة

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنه سيلتقي بالرئيس الكوري الشمالي كيم جونع أون في الأسابيع المقبلة من أجل نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية، مشيراً إلى أنّه لن يوفر أي جهد من أجل إنجاح المفاوضات معه.

وعبر عن أمله بأن يرى اليوم الذي يمكن فيه لشبه الجزيرة الكورية برمتها أن تعيش معا بأمان وازدهار وسلام.

وقال ترامب "إذا لم تكن المفاوضات مع كوريا الشمالية مجدية فلن أكملها".

تصريحات ترامب جاءت خلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء الياباني شينزو ابي في فلوريدا، حيث أشار إلى أن هدف العدوان على سوريا كان مرتبطاً بعامل الردع لحظر السلاح الكيميائي، مشيراً إلى أنهم "حاولوا إسقاط الصواريخ لكنهم لم يتمكنوا من ذلك".

كما تعهد الرئيس الأميركي بتوفير موافقة سريعة على طلبات اليابان من السلاح، مؤكداً "حلفاءنا سيحصلون على معدات عسكرية أميركية في غضون أيام عند الحاجة".
وبالنسبة لروسيا، نفى ترامب أي تواطئ مع الروس، مشيراً إلى أن هذا الأمر "غير موجود إلا من خلال الزيف الذي يطلقه الديمقراطيون للتخفيف من خسارتهم في الانتخابات"، وفق ما قال.

رئيس كوريا الشمالية كان قد تعهد من بكين التزامه بنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية واستعداده لعقد قمة مع الرئيس الأميركي.

مواقف الرئيس الكوري الشمالي جاءت خلال حفل استقبال أقامه له الرئيس الصيني شي جين بينغ في بكين في مستهل زيارة تاريخية هي الأولى له إلى الخارج منذ أن تولى السلطة في عام 2011. وأكد جونغ أون خلال الزيارة استعداده للقاء الرئيس الأميركي بعد أشهر من تهديدات بالحرب بين البلدين على خلفية البرنامج النووي لبيونغ يانغ.