السعودية تصدر تعليمات لهواة استخدام الطائرات المسيرة عن بعد "درون"

وزارة الداخلية السعودية تصدر تعليمات لهواة استخدام الطائرات المسيرة عن بعد "درون" بالحصول على التصريح اللازم الذي يسمح لهم باستخدامها، يأتي ذلك بعدما أطلقت قوات الأمن السعودية النار على طائرة مسيرة ترفيهية قرب القصر الملكي في حي الخزامي في العاصمة الرياض.

إطلاق نار على طائرة مسيرة فوق القصر الملكي في الرياض
إطلاق نار على طائرة مسيرة فوق القصر الملكي في الرياض

أصدرت وزارة الداخلية السعودية اليوم الأحد تعليمات لهواة استخدام الطائرات المسيرة عن بعد "درون" بالحصول على التصريح اللازم الذي يسمح لهم باستخدامها، إلى حين صدور تنظيم خاص لها.
وكانت وكالة الأنباء السعودية "واس" نقلت عن متحدث باسم وزارة الداخلية السعودية ليل أمس السبت قوله إن "تنظيم استخدام الطائرات ذات التحكم عن بعد، درون، في مراحله النهائية".
كما دعا المتحدث هواة استخدام هذه النوعية من الطائرات إلى "الحصول على التصريح اللازم الذي يخولهم استخدامها للأغراض المخصصة لها في المواقع المسموح بها".

نقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول سعودي لم تسمه إعلانه إطلاق القوات السعودية النار على طائرة مسيرة ترفيهية قرب القصر الملكي في الرياض.

وقال المسؤول السعودي إن قوات الأمن أسقطت "طائرة لاسلكية ترفيهية صغيرة في حي الخزامي الذي توجد به قصور ملكية"، في حين أكد المسؤول أن الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز "لم يكن في القصر وقت حادث إسقاط الطائرة اللاسلكية".

وقالت وكالة الأنباء السعودية إن إحدى النقاط الأمنية بحي الخزامي في الرياض لاحظت تحليق طائرة لاسلكية ترفيهية صغيرة دون أن يكون مصرحاً لها بذلك، "ما اقتضى التعامل معها"، وأضافت أن الجهات المختصة شرعت بالتحقيق بملابسات الواقعة".

وكانت وسائل التواصل الإجتماعي ضجت بفيديوهات تبين حدوث إطلاق نار بالقرب من القصر الملكي في حي الخزامي، فيما لم تحدد طبيعته وهوية مطلقه.