اتفاق لوقف إطلاق مؤقت بين الجيش السوري والمجموعات المسلحة بريف حمص

الإعلام الحربي يفيد بالتوصل إلى إتفاق لوقف إطلاق نار لمدة 24 ساعة بين الجيش السوري والمجموعات المسلحة بريف حمص عقب جلسة مفاوضات بين وفد روسي وممثلين عن المجموعات المسلحة المتواجدة في المنطقة.

استكمال المفاوضات يوم غدٍ الثلاثاء بين وفد روسي وممثلين عن المجموعات المسلحة

أفاد الإعلام الحربي بالتوّصل إلى إتفاق لوقف إطلاق نار لمدة 24 ساعة بين الجيش السوري والمجموعات المسلحة بريف حمص عقب جلسة مفاوضات بين وفد روسي وممثلين عن المجموعات المسلحة المتواجدة في المنطقة،على أن يتم استكمال الإجتماعات والمفاوضات يوم غدٍ الثلاثاء.

ووصل إلى معبر "الدار الكبيرة" بمدخل ريف حمص الشمالي في سوريا وفد من الجانب الروسي بهدف بدء مفاوضات مع المسلحين هناك وفق الشروط التي وضعتها الدولة السورية.
وفي سياق متصل، تحدثت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" عن تسوية أوضاع 156 مسلحاً من تلبيسة والرستن بريف حمص.
وقالت في تقرير لها أمس الأحد إنه "تمت تسوية أوضاع 156 مسلحاً من ريف حمص الشمالي بعد أن سلّموا أنفسهم وأسلحتهم للجهات المختصة في إطار الجهود التي تبذلها الحكومة لإستكمال إنجاز المصالحات المحلية تمهيداً لعودة الحياة الطبيعية لمختلف المناطق".

وتأتي هذه التسويات بالتوازي مع استمرار تقدم الجيش السوري وإرساله تعزيزات عسكرية إلى ريف حمص الشمالي تحضيراً لتحرير المنطقة من الجماعات التي ترفض التسوية.