هل أوقفت واشنطن دعمها المالي لـ"الخوذ البيضاء"؟

قناة "سي بس أس" تكشف عن أنّ وزارة الخارجية الأميركية أوقفت دعمها لمنظمة "الخوذ البيضاء" في سوريا، وتشير إلى أنّ الأخيرة لا تتلقى حالياً أي دعم مالي من واشنطن التي كانت تمثّل ثلث ميزانيتها.

الخارجية الأميركية أوقفت تمويل منظمة "الخوذ البيضاء" في سوريا

كشفت قناة "CBS"  أن وزارة الخارجية الأميركية أوقفت تمويل منظمة "الخوذ البيضاء" في سوريا.
وبحسب القناة فإنّ المنظمة التي كانت الأموال الأميركية تمثّل ثلث ميزانيتها لا تحصل الآن على أي تمويل من الولايات المتحدة، فيما لم تتسلم أي إشعار رسمي بشأن وقف تمويلها.
وفي هذا الإطار، لفتت إلى أنّ "المنظمة لديها خطة لمواصلة أعمالها خلال شهر أو شهرين، لكن مصيرها على المدى البعيد غامض".
ويشار إلى أن روسيا كانت قد اتهمت الخوذ البيضاء بفبركة الهجوم الكيميائي في دوما، وقالت إن المنظمة ومنظمات أخرى تتخذ من بريطانيا والولايات المتحدة مقراً لها، وقد استندت تقارير عن هجوم كيميائي جديد إلى شهاداتها، وسبق أن ضُبطت متلبسة بالتواطؤ مع الإرهابيين.
المسؤول عن المنظمة رائد صالح من جهته، قال إنّ "اجتماعاتنا في آذار/ مارس الماضي كانت إيجابية جداً. وكان هناك كلام من قبل مسؤول رفيع حول التزامات حتى عام 2020. لم يكن هناك اقتراحات حول وقف الدعم".
ونقلت القناة عن ممثل في المنظمة قوله "إن هذا تطوّر خطير للغاية للأحداث. وفي نهاية الأمر سيؤثر سلباً على احتمال قيام موظفي الإغاثة في إنقاذ حياة الناس".