تصويت العسكريين والمغتربين... في الانتخابات النيابية العراقية

الأمنيون والمغتربون والنازحون ... يواصلون التصويت في الانتخابات البرلمانية العراقية وسط إقبال كثيف.

توجه عناصر الجيش والشرطة والأجهزة الأمنية وقوات البيشمركة إلى صناديق الاقتراع اليوم
توجه عناصر الجيش والشرطة والأجهزة الأمنية وقوات البيشمركة إلى صناديق الاقتراع اليوم

تتواصل في العراق عملية التصويت الخاصة بالانتخابات البرلمانية، وتشمل القوات الأمنية والمرضى والسجناء، كما تنطلق على مدى يومين عمليات تصويت المغتربين المسجّلين في 21 دولة.

وتوجّه عناصر الجيش والشرطة والأجهزة الأمنية وقوات البيشمركة إلى صناديق الاقتراع اليوم الخميس لكي يدلوا بأصواتهم في الانتخابات العامة، وسط إقبال كثيف.

وفي حين ينتهي التصويت لأفراد القوات الأمنية اليوم الخميس، تستمرّ هذه العملية في الخارج حتى نهاية يوم غد الجمعة.

وتبدأ السبت المقبل الانتخابات البرلمانية على كامل الأراضي العراقية.

وأعلنت مفوضية الانتخابات أن النتائج ستُعلن للتصويتين الخاص والعام في نفس الوقت.

بدوره أعلن نائب رئيس مجلس المفوضين في المفوضية العليا للانتخابات، رزكار حاجي، الخميس، استكمال كافة الإجراءات الخاصة بانتخاب النازحين، مشيراً إلى عدد مراكز الناحزين بالمخيمات من دون بطاقة وهو 76 مركزاً، أما عدد النازحين المسلّحين بالاقتراع البايومتري فقد بلغ 285 ألفاً.

ولفت حاجي إلى أن النازحين الخارجين من محافظة إلى أخرى 170 ألفاً، والنازحين داخل محافظاتهم 176 ألفاً، أما النازحون في المخيمات فعددهم 189 ألفا و867، مضيفاً أن العدد الكلي للنازحين بلغ 822 ألفاً و938.