الجيش اليمني واللجان يقتحمان موقع "الأم بي سي" السعودي في جيزان

الإعلام الحربي اليمني ينشر مشاهد لعملية اقتحام وسيطرة الجيش اليمني واللجان الشعبية على موقع "الأم بي سي" واغتنام عدد من الأسلحة التابعة للجنود السعوديين في جيزان، ومراسل الميادين يفيد بمقتل 5 جنود سعوديين بمواجهات في نجران وجيزان.

الجيش واللجان يغتنمون أسلحة تابعة للجنود السعوديين في جيزان
الجيش واللجان يغتنمون أسلحة تابعة للجنود السعوديين في جيزان

أعلنت وسائل إعلام سعودية مقتل 5 جنود سعوديين خلال مواجهات مع الجيش اليمني واللجان الشعبية في نجران وجيزان السعوديتين. 

وتجددت المواجهات العنيفة بين الجيش اليمني واللجان الشعبية من جهة وقوات الرئيس عبدربه منصور هادي وقوات التحالف السعودي من جهة أخرى قبالة مديرية حرض الحدودية مع السعودية في محافظة حَجّة غرب اليمن، حيث تحاول قوات التحالف الزحف باتجاه مواقع الجيش واللجان في المديرية تحت غطاء جوي مكثف للطائرات الحربية والأباتشي.

في المقابل قصف الجيش واللجان بقذائف المدفعية تعزيزات عسكرية لقوات هادي والتحالف في منفذ الطِوال الحدودي بجيزان السعودية والمؤدي إلى مديرية حرض الحدودية. 
وفي محافظة الجوف شرق اليمن الحدودية مع السعودية أيضاً، قتل وجرح عدد من قوات الرئيس هادي بكمين محكم للجيش واللجان استهدفهم في مديرية الخَبْ والشّعْف أقصى شرق المحافظة. 
إلى ذلك، كثفت مقاتلات التحالف قصفها الجوي على مناطق متفرقة في مديريتي التُحيْتا وزَبيد جنوبي محافظة الحُديْدة الساحلية غرب اليمن، ما أسفر عن أضرار كبيرة في مزارع وممتلكات المواطنين.

كذلك تتواصل المواجهات بين قوات طارق صالح نجل شقيق الرئيس اليمني السابق والمدعوم إمارتياً مع الجيش واللجان شرقي مديرية حَيْس جنوب المحافظة ذاتها. 

وفي محافظة صعدة، عاودت قوات التحالف قصفها الصاروخي والمدفعي على منطقة العطغين في مديرية كتاف الحدودية، وعدد من المناطق المتفرقة في مديريتي مُنَبْه ورازِح الحدوديتين جنوب غرب المحافظة.وأعلنت قوات التحالف إحراز تقدم في عدد من المواقع في منطقة العطغين بمديرية كتاف المحاذية لنجران السعودية، فيما وزع الإعلام الحربي اليمني مشاهد مصورة تظهر سيطرة الجيش واللجان الشعبية على موقع "الام بي سي" بالكامل والاستيلاء على عدد من الأسلحة التابعة للجنود السعوديين في جيزان السعودية.