رئيس الحملة الانتخابية السابق لترامب... إلى السجن بانتظار محاكمته

أمر بحبس بول مانافورت المدير السابق لحملة الرئيس دونالد ترامب بعدما اتّهمه المحقّق الخاص روبرت مولر بمحاولة التأثير على الشهود.

رئيس الحملة الانتخابية السابقِ لترامب... إلى السجن

أمرت قاضية اتحادية أميركية بحبس بول مانافورت المدير السابق لحملة الرئيس دونالد ترامب وذلك بعدما اتّهمه المحقّق الخاص روبرت مولر بمحاولة التأثير على الشهود.

ورغم تأكيد مانافورت أنه غير مذنب الا أن القاضية ألغت إخلاء سبيله بكفالة وأمرت بحبسه.

يذكر أن المحقّق مولر وجّه الى مانافورت سلسلة من التّهم من بينها التآمر على الولايات المتحدة، ويفترض أن تبدأ محاكمته في أيلول/ سبتمبر المقبل.

كما أن من المقرر بدء محاكمته عن الاتهامات ذات الصلة في فرجينيا يوم 25 يوليو تموز. وأنكر مانافورت جميع التهم الموجهة إليه.

من جهته، قال ترامب إن "قرار حبس مانافورت ظالم".

وكتب على تويتر "يا له من حكم قاس على بول مانافورت... لم أكن أعلم أن مانافورت زعيم العصابة!.. ظلم بيّن".

وبحسب وكالة "رويترز" لا تشير أي من الاتهامات الموجهة لمانافورت إلى التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات ولا إلى اتهامات بالتواطؤ بين موسكو وحملة ترامب. ونفى الكرملين التدخل في الانتخابات.

 ويملك ترامب بصفته الرئيس سلطة إصدار عفو عن مساعده السابق فيما يتعلق بأي جريمة اتحادية بشكل استباقي. ولدى سؤال الصحفيين له عن إمكانية بحثه للعفو عن مساعدين سابقين قال ترامب "لا أريد أن أتحدث عن ذلك".