ليبيا: قتلى وجرحى في مواجهات بين فصائل مسلحة في طرابلس

المواجهات بين الفصائل المسلحة تتجدد في العاصمة الليبية طرابلس بعد ساعات من إعلان وقف إطلاق النار والوصول إلى اتفاق يقضي بإنهاء الاشتباكات المسلحة والتي أدت إلى مقتل 26 شخصاً وجرح 75 آخرين.

الاشتباكات في طرابلس تجددت بعد ساعات من إعلان وقف إطلاق النار والوصول إلى اتفاق يقضي بوقف إطلاق النار

شهدت ليبيا مواجهات مسلحة بين تشكيلات أمنية من طرابلس، والكانيات "قوات تابعة إلى اللواء السابع ترهونة"، ما شكلّت خطراً داهماً على سلامة مئات الآلاف من المدنيين داخل عدد من أحياء المدينة نتيجة لاستخدام أنواع متعددة من الأسلحة المتوسطة والثقيلة.

وقال مصدر عسكرى ليبي إن الاشتباكات المسلحة تجددت فى العاصمة طرابلس فى مناطق خلة الفرجان وصلاح الدين والزهراء، مشيراً إلى نزوح عدد من الأسر الليبية من تلك المناطق.

وأعلن المستشفى الميداني في العاصمة طرابلس الأربعاء الماضي عن سقوط 26 قتيلاً بينهم 15 مدنياً، وإصابة 75 شخصاً بجروح بينهم 51 مدنياً، في حصيلة أولية للاشتباكات الدائرة في ضواحي طرابلس.

وتجددت الاشتباكات في طرابلس بعد ساعات من إعلان وقف إطلاق النار والوصول إلى اتفاق يقضي بإنهاء الاشتباكات المسلحة بين كتيبة ثوار طرابلس والكتيبة ثلاثمئة وواحد وكتيبة أبو سليم في مواجهة قوة اللواء السابع مشاة في منطقة خلة الفرجان جنوب العاصمة طرابلس.

بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، حذرّت من سعي بعض الأطراف العبث بأمن طرابلس، وحملتهم مسؤولية أي ضرر قد يصيب المدنيين.

هذا وتتواصل أعمال التحشيد العسكري بين قوات حكومة الوفاق ومجموعات مسلحة خارج طرابلس.