بعد حلّه حكومة الوفاق.. البشير يعيّن نائباً له ورئيساً جديداً للوزراء

الرئيس السودانيّ عمر حسن البشير يعيّن معتز موسى رئيساً للحكومة وبكري حسن صالح نائباً أول لرئيس الجمهورية، بعد حل حكومة الوفاق الوطنيّ وخفض عدد الوزارات من 31 وزارة إلى 21.

الرئيس السوداني يعيّن معتز موسى رئيساً للحكومة وبكري حسن صالح نائباً أول لرئيس الجمهورية

أعلن مساعد للرئيس السودانيّ عمر حسن البشير أنّ الأخير عيّن معتز موسى رئيساً للحكومة كما عيّن بكري حسن صالح نائباً أول لرئيس الجمهورية.

وكان البشير قد حلّ حكومة الوفاق الوطنيّ وخفض عدد الوزارات من 31 وزارة إلى 21 وفق ما أكدت وكالة الأنباء الرسمية.

وأوضح مساعد البشير، أنه "سيتم تشكيل حكومة الوفاق الوطني الجديدة عقب إجراء مشاورات مع رئيس الوزراء الجديد قريباً.

وبرّر القرار بأنه يرمي إلى معالجة الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي واجهتها البلاد خلال الفترة الماضية.

وقالت وكالة "سونا" "اعتمد المكتب القيادي في اجتما ع طارئ دعا له البشير تعيين الفريق أول ركن بكري حسن صالح نائباً أول  للرئيس و عثمان محمد يوسف كبر نائباً للرئيس ومعتز موسى رئيساً للوزراء  .

وأضافت "سيؤدي الثلاثة القسم أمام رئيس الجمهورية، وأمّن المكتب القيادي على كل من وزير الخارجية ووزير شؤون الرئاسة ووزير الدفاع كمكلّفين لتأدية مهامهم لحين تشكيل الحكومة الجديدة".

ويأتي قرار البشير حلّ الحكومة، في وقت يشهد الاقتصاد السوداني ارتفاعًا في معدّل التضخّم الذي بلغ أكثر من 65%.

في تشرين الأوّل/ أكتوبر الماضي، رفعت الولايات المتحدة عقوبات اقتصادية كانت تفرضها على الخرطوم منذ عقود.

وكان متوقّعًا أن يكون لقرار واشنطن أثر إيجابي، لكنّ الاقتصاد السوداني لم يستفد منه وفق مسؤولين سودانيين، وذلك بسبب تحفّظ المصارف العالمية عن التعامل مع نظيراتها السودانية.

وواجهه الاقتصاد السوداني صعوبات عقب انفصال جنوب السودان عنه ما أفقد البلاد 75% من إنتاج النفط.