بعد إعصار فلورنس.. 49 شخصاً لقوا حتفهم جراء إعصار مانغكوت في الفليبين

السلطات الفيليبنية تشير إلى أنّ ما لا يقل عن 49 شخصاً لقوا حتفهم جراء الإعصار مانغكوت، في حين أنّ حاكم ولاية كارولينا الشمالية يحذّر السكان من الأماكن المعرضة لخطر إعصار "فلورنس".

حذّر حاكم ولاية كارولينا الشمالية السكان من الأماكن المعرضة لخطر الإعصار

أعلنت السلطات الفيليبنية أن ما لا يقل عن 49 شخصاً لقوا حتفهم جراء الإعصار مانغكوت.
ولفتت إلى أن غالبية الضحايا سقطوا جراء انهيارات أرضية في المناطق الجبلية التي وصلها الإعصار.
واتجه "مانغكوت" نحو هونغ كونغ والسواحل الصينية حيث اشتدت قوته فوق بحر الصين الجنوبي.
ويعد الإعصار "مانغكوت" أقوى إعصار إستوائي يصيب المنطقة هذا العام ويحمل رياحا تتجاوز سرعتها 200 كيلومتر في الساعة.


ومن إعصار مانغكوت إلى إعصار فلورنس حيث حذّر حاكم ولاية كارولينا الشمالية السكان من الأماكن المعرضة لخطر الإعصار.
وقال إن المناطق الجبلية معرضة للفيضانات والانهيارات الأرضية، محذراً من أن المناطق التي لم تشهد فيضانات من قبل قد تواجهها الآن.
كما أعلنت السلطات عن إرسال جنود وطيارين تابعين للحرس الوطني للمساعدة في جهود الإنقاذ.
وأدى إعصار "فلورنس" إلى انقطاع التيار الكهربائي عن أكثر من 760 ألف مواطن في الولاية الواقعة شرق البلاد. وقد تم إيواء أكثر من 21 ألفاً في مركزاً.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلن حالة الطوارىء في ولايتي كارولينا الشمالية والجنوبية تحسباً للإعصار فلورنس.

حاكم الولاية الجنوبية وصف الإعصار بالشديد الخطورة وأمر مواطني الولاية القاطنين على سواحلها بإخلاء منازلهم بدءاً من ظهر اليوم الثلاثاء، متحدثاً عن عملية إخلاء ستشمل نحو مليون شخص.