رئيس البرلمان الكويتي لـ"إسرائيل": استسلام الفلسطينيين "حلم إبليس بالجنة"

رئيس مجلس البرلمان الكويتي مرزوق الغانم يشن هجوماً عنيفاً على إسرائيل خلال مؤتمر الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي الـ 139 في جنيف، ويقول إن أمل الإسرائيليين باستسلام الفلسطينيين "حلم إبليس في الجنة"، والوفد الإسرائيلي يغادر القاعة غاضباً.

رئيس البرلمان الكويتي لإسرائيل: استسلام الفلسطينيين ومغادرة أرضهم حلم إبليس بالجنة
رئيس البرلمان الكويتي لإسرائيل: استسلام الفلسطينيين ومغادرة أرضهم حلم إبليس بالجنة

شنّ رئيس مجلس البرلمان الكويتي مرزوق الغانم، هجوماً عنيفاً على "إسرائيل"، وشبّه أملها باستسلام الفلسطينيين ورفعهم راية بيضاء ومغادرة أرضهم بـ "حلم إبليس بالجنة".

وقال الغانم في كلمته، أثناء مشاركته في أعمال مؤتمر الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي الـ 139 في جنيف والتي دفعت الوفد الإسرائيلي لمغادرة القاعة، إنه "منذ أكثر من 50 عاماً يرفع الفلسطيني غصن زيتون، فتجاوبه الصواريخ ومدافع الهاون وعندما يرفع حجراً، تتلقاه البندقيات الآلية بأزيزها المقزز"،  مُطالباً برلمانيي العالم بتفعيل أدوات الردع وخطاب الرفض في ما يتعلق بالممارسات الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين الذين يعيشون معادلة غير منصفة ومفارقة غير مفهومة.

كما وسأل "هل مطلوب من الفلسطيني أن يرفع خرقة بيضاء، ويغادر أرضه إلى المجهول؟"، مؤكداً أن "هذا لن يحصل أيها السادة"، ونحن نقول بالعربية: "هذا حلم إبليس بالجنة".

وتابع "أنا اقول لكم إنه مقابل كل مأتم فلسطيني، عشرة أعراس، ومقابل كل شهيد فلسطيني، عشرة رضع، ومقابل كل طلقة رصاص، ألف صرخة وأغنية وقصيدة وحكاية ولافتة، وهذه جردة حسابنا الأخلاقية والمبدئية ببساطة واختصار".

 

وكان الغانم قد أعرب عن دعمه للقضية الفلسطينية في تشرين الأول/ أكتوبر عام 2017، حيث تصدى للإدعاءات الكاذبة لرئيس وفد الكنيست الإسرائيلي حيال موضوع النواب الفلسطينيين المعتقلين في السجون الاسرائيلية، واصفاً إياه بـ"المحتل وقاتل الاطفال".

كما وطالب المرزوق بطرد ممثل الكنيست من القاعة التي تعقد فيها أعمال مؤتمر البرلمانيين الدولي في مدينة سانت بطرسبورغ الروسية.


برّي: في قضية فلسطين لم يعد يجدي إلا المقاومة والمقاومة فقط

بري امام برلمانات العالم: في قضية فلسطين لم يعد يجدي إلا المقاومة والمقاومة فقط
بري امام برلمانات العالم: في قضية فلسطين لم يعد يجدي إلا المقاومة والمقاومة فقط

وفي سياق متصل، رفع رئيس البرلمان اللبناني نبيه برّي صوته أيضاً دعماً للقضية الفلسطينية وقال "لن اتكلم في السياسة كثيراً وخصوصاً عن قضية فلسطين، برأيي لم يعد يجدي إلا المقاومة والمقاومة فقط".