الصين ترفض التخلي عن خيار استخدام القوة لإعادة تايوان إلى سيادتها

الرئيس الصيني شي جين بينغ يرفض التخلي عنْ خيار استخدام القوة العسكرية لإعادة تايوان إلى سيادة بلاده، ذلك بعد يوم واحد من تصريح رئيسة تايوان تساي انغ-وين تدعو فيه بكين إلى قبول وجود تايوان واللجوء إلى الطرق السلمية لحل الخلافات بين الطرفين.

الرئيس الصيني شي جين بينغ (أ ف ب)
الرئيس الصيني شي جين بينغ (أ ف ب)

أعلن الرئيس الصيني شي جين بينغ رفض بلاده التخلي عنْ خيار استخدام القوة العسكرية لإعادة تايوان إلى سيادتها.

تشي في خطاب له حذر من أن استقلال الجزيرة سيكون كارثة مؤكداً أن "إعادة توحيد" الجزيرة والبر الصيني أمر لا مفر منه في نهاية المطاف، وأضاف أن بلاده ستتخذ كل الإجراءات اللازمة ضد منْ وصفها بـ "القوى الخارجية" التي تتدخل للحؤول دون إعادة توحيد البلاد بطريقة سلمية.

ولوح شي جين بينغ باستخدام القوة قائلاً إن "بكين لن تتهاون أبداً مع أي أنشطة تدعو لاستقلال تايوان".

وكانت رئيسة تايوان تساي انغ-وين قد دعت قبل يوم واحد بكين إلى قبول وجود تايوان واللجوء إلى الطرق السلمية لحل الخلافات بين الطرفين.

وتتمتع تايوان بالحكم الذاتي ولكن الصين تعتبرها إقليماً متمرداً على سلطة الدولة، وليس بلداً مستقلاً، وترى أنها ستنضم يوماً ما إلى الصين، حتى لو اقتضى الأمر استخدام القوة.