رحلة جوية من أبو ظبي إلى الأراضي المحتلة ودعوة بحرينية لوزير الصناعة الإسرائيلي

وسائل إعلام إسرائيلية تكشف عن رحلة جوية خاصة وصفتها بـ"المثيرة جداً" انطلقت من أبو ظبي إلى "إسرائيل" مباشرة  من دون التوقّف في أيّ دولة مجاورة، وتميط اللثام عن دعوة وجهت لوزير الاقتصاد الإسرائيليّ إيلي كوهن للمشاركة في مؤتمر تكنولوجي في البحرين الأسبوع المقبل.

وزير الصناعة الإسرائيليّ يتلقّى دعوة لحضور مؤتمر في البحرين

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية عن رحلة جوية خاصة وصفتها بـ"المثيرة جداً" انطلقت من أبو ظبي إلى "إسرائيل" مباشرة  من دون التوقّف في أيّ دولة مجاورة.

ونشر مراسل إحدى وسائل الإعلام خطّ الطائرة عبر أحد مواقع مواعيد الرحلات الجوية.

بالتوازي أيضاً، كشفت وسائل إعلام إسرائيلية أنّ وزير الاقتصاد الإسرائيليّ إيلي كوهن دعيّ إلى مؤتمر تكنولوجي في البحرين سيعقد الأسبوع المقبل.

وسائل الإعلام المذكورة أكدت أنّ كوهن ردّ بالإيجاب واستخدم عبارة "حضّروا السجادة الحمراء".

وقال كوهين في مقابلة إذاعية: "أنا بنفسي تلقيت دعوة شخصية من البحرين".

ويركّز المؤتمر المذكور على مستجدات التكنولوجيا والابتكار للشؤون القانونية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والذي من المقرّر عقده في الفترة ما بين 22 و23 من كانون الثاني/ يناير الجاري في المنامة.

وأجرت وزيرة الثقافة والرياضة ميري ريغيف في 29 تشرين الأول/ أكتوبر زيارة رسمية لمسجد "الشيخ زايد بن سلطان آل نهيّان" في أبو ظبي، وذلك بدعوة رسمية من الشيخ محمد بن زايد، بحسب ما أكده موقع "والاه" الإسرائيلي.

واعتبرت ريغيف في زيارتها التي ارتدت خلالها الحجاب: "توجد في هذا المسجد رسالة محبة وسلام، آمل أن تخرج من أبو ظبي حياة جيدة وسلام للجميع".

وتتسابق الدول الخليجية مؤخراً على تطبيع العلاقات مع العدو الإسرائيلي وإظهارها علنياً. فبعد زيارة رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو إلى سلطنة عُمان ولقاءه السلطان قابوس بن سعيد، شارك وفدين رياضيين إسرائيليين في بطولات دولية في كل من الإمارات وقطر.

وتحدثت صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن محادثات سرية بين البحرين و"إسرائيل" تمهيداً لإظهار العلاقة بينهما علنياً.