السيستاني: نرفض أن يكون العراق محطة لتوجيه الأذى لأي بلد آخر

المرجع الديني آية الله علي السيستاني يؤكد أن العراق يرفض أن يكون محطة لتوجيه الأذى لأي بلد آخر وهو يطمح إلى أن تربطه علاقات طيبة ومتوازنة مع جميع دول الجوار على أساس المصالح المشتركة.

المرجع آية الله علي السيستاني
المرجع آية الله علي السيستاني

أكد المرجع الديني آية الله علي السيستاني أن العراق يرفض أن يكون محطة لتوجيه الأذى لأي بلد آخر.

وخلال استقباله الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة ورئيسة بعثتها في العراق جينين هينيس بلاسخارت، لفت السيستاني إلى أن "العراقيين دفعوا ثمناً باهظاً في دحر الارهاب الداعشي .. وهناك حاجة ماسة الى اعادة إعمار المناطق المتضررة بالحرب وارجاع النازحين اليها بعد القيام بتأهيلها".

ونوّه السيستاني قائلاً إن "العراق يطمح الى أن تكون له علاقات طيبة ومتوازنة مع جميع دول الجوار على أساس المصالح المشتركة من دون التدخل في شؤونه الداخلية او المساس بسيادته واستقلاله".