في أزمة دبلوماسية غير مسبوقة... باريس تستدعي سفيرها في روما

فرنسا تستدعي سفيرها من إيطاليا بعد ما وصفته بأنه هجمات متكررة لا أساس لها من قبل القادة السياسيين الإيطاليين في الأشهر الماضية، ومراسل الميادين يقول إن قرار الحكومة الفرنسية يأتي على خلفية دعم نائب رئيس الحكومة الايطالية للسترات الصفر وقوله إن "رياح التغيير هبّت في فرنسا".

في أزمة دبلوماسية غير مسبوقة... باريس تستدعي سفيرها في روما

استدعت فرنسا سفيرها من إيطاليا اليوم الخميس  بعد ما وصفته باريس بأنه هجمات متكررة لا أساس لها من قبل القادة السياسيين الإيطاليين في الأشهر الماضية.

وحثّت روما على العودة إلى اتخاذ موقف أكثر وداً.

مراسل الميادين قال إن فرنسا استدعت سفيرها في روما في أزمة دبلوماسية غير مسبوقة بين البلدين منذ الحرب العالمية الثانية، وأوضح أن قرار الحكومة الفرنسية يأتي على خلفية دعم نائب رئيس الحكومة الايطالية لـ "السترات الصفر" وقوله أن "رياح التغيير هبت في فرنسا".

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان إن هجمات إيطاليا لم يسبق لها مثيل منذ الحرب العالمية الثانية وقالت إن "الاختلاف شيء والتلاعب بالعلاقات من أجل أهداف انتخابية شيء آخر".
ووجّه نائبا رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو سالفيني وهو من حزب الرابطة اليميني، ولويجي دي مايو من حركة (5-نجوم) الشعبوية المناهضة للمؤسسات انتقادات لاذعة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بشأن مجموعة من القضايا.