من هو "أمير الغزوات" الذي قبضت عليه الاستخبارات العراقية وكيف أوقعت به؟

الاستخبارات العراقية تعلن القبض على عدد من الإرهابيين الذين شاركوا في المعارك مع تنظيم داعش، ومنهم الملقب بـ "أمير الغزوات"، بالإضافة ضبط 250 عبوة ناسفو في قضاء الفلوجة.

الاستخبارات العراقية قبضت على الإرهابي خلال عودته من سوريا (الأرشيف)
الاستخبارات العراقية قبضت على الإرهابي خلال عودته من سوريا (الأرشيف)

أعلنت الاستخبارات العراقية القبض على أكثر الإرهابيين مشاركةً في معارك داعش، المعروف ضمن التنظيم بلقب "أمير الغزوات".

وقالت مديرية الاستخبارات العسكرية العراقية في بيان إن مفارزها تمكنت من إلقاء القبض على أمير الغزوات "بعملية استباقبة نوعية تميزت بدقة المعلومة الاستخبارية".

وأضافت "تم القبض على الإرهابي بعد قيامه بالتسلل وتجاوز الحدود السورية التي لجأ إليها هرباً من القوات الأمنية أثناء عمليات التحرير"، مشيرة إلى أنه "مكث مع عصابات داعش هناك ثم عاد باتجاه العراق لتقبض عليه الاستخبارات في قرية نعيم بناحية ربيعة في الموصل".

وشارك الإرهابي المذكور بـ "غزوة مصفى بيجي" عام 2014 وغزوتين في منطقة الـ600 في قضاء بيجي وغزوة في قضاء الشرقاط وغزوة أخرى في منطقة الفوسفات بحصيبة في الأنبار.

كما ألقت الاستخبارات العسكرية القبض على أحد الإرهابيين الخطرين والمكنّى بأبو عبد العزيز، بعد هروبه من العراق أثناء معارك التحرير.

وضبطت الاستخبارات العراقية أكثر من 250 عبوةً داخل مخبأ للعبوات في منطقة النعيمية بقضاء الفلوجة في الأنبار.

وتمكنت الاستخبارات أيضاً من العثور على 3 أنفاق لداعش وتدميرها.

يذكر أن الاستخبارات العراقية أعلنت خلال اليومين الماضيين اعتقال قيادات من "داعش" مسؤولين عن عمليات قتل، وذلك خلال تسللهم من سوريا إلى الجانب العراقي.