بولتون يعلن سعي إدارته لحشد تحالف لتغيير السلطة في فنزويلا

مستشار الأمن القوميّ الأميركيّ جون بولتون أنّ الولايات المتحدة تسعى إلى حشد تحالف بهدف تغيير السلطة في فنزويلا، زاعماً أن بلاده تريد الانتقال السلميّ للسلطة من الرئيس نيكولاس مادورو  إلى خوان غوايدو، ورئيس الوزراء الروسيّ ديمتري مدفيديف يعرب عن قلق بلاده من تصريحات واشنطن بشأن التدخّل العسكريّ في فنزويلا.

بولتون يعلن سعي ادارته لحشد تحالف لتغيير السلطة في فنزويلا

حذّر المعارض الفنزويليّ خوان غوايدو من أنّه إذا حاولت السلطة خطفه فإنّ هذا الامر سيكون واحداً من الأخطاء الأخيرة لها.

وقال غوايدو إنّ محاولة خطفه ستكون بلا أدنى شكّ واحدة من الأخطاء الأخيرة التي قد ترتكبها الحكومة.

ويستعدّ غوايدو للعودة إلى فنزويلا وقد دعا مؤيّديه إلى التظاهر في كلّ أنحاء البلاد اليوم.

بالتوازي، أعلن مستشار الأمن القوميّ الأميركيّ جون بولتون أنّ الولايات المتحدة تسعى إلى حشد تحالف بهدف تغيير السلطة في فنزويلا.

وفي مقابلة مع قناة "سي أن أن" زعم بولتون أنّ واشنطن تريد الانتقال السلميّ للسلطة من الرئيس نيكولاس مادورو  إلى خوان غوايدو.

وكان الاتحاد الأوروبي حذّر من "التعرّض لأمن زعيم المعارضة الفنزويلية وسلامته". 

وأعلنت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبيّ فيديريكا موغيريني، أنّ "أيّ تدبير يمكن أن يهدد حرية غوايدو أو سلامته الشخصية سيصعّد على نحو خطير من حدّة التوتر"، وأضافت أنّ "ذلك سيقابل بإدانة شديدة من جانب المجتمع الدوليّ".

في المقابل، أعرب رئيس الوزراء الروسيّ ديمتري مدفيديف عن قلق بلاده من تصريحات واشنطن بشأن التدخّل العسكريّ في فنزويلا.

مدفيديف حذّر من أن ضجيج المعلومات حول فنزويلا يساعد على تقويض القانون الدوليّ وسيادة القانون مشدداً على أنّ روسيا تدعم الجهود الرامية إلى إجراء حوار بين الحكومة الفنزويلية والمعارضة في البلاد.

وكان وزير الخارجية الروسيّ سيرغي لافروف أبدى"استعداد موسكو لإجراء مشاورات بشأن فنزويلا".

جاء خلال اتصال هاتفيّ مع نظيره الأميركيّ مايك بومبيو بمبادرة من الجانب الأميركي.