منصور للميادين: مشروع واشنطن هو هدم الكيان اللبناني من خلال ملفي اللاجئين والنازحين

النائب في البرلمان اللبناني ألبير منصور يقول إن المشروع الأساسي الذي تسعى أميركا لتحقيقه هو تبرير يهودية فلسطين ورفض عودة الفلسطينيين، ويلفت إلى أن مشروع واشنطن هو هدم الكيان اللبناني الوطني من خلال ملفي اللاجئين والنازحين.

منصور للميادين: مشروع واشنطن هو هدم الكيان اللبناني الوطني من خلال ملفي اللاجئين والنازحين

قال النائب في البرلمان اللبناني ألبير منصور إن "لا مصلحة للولايات المتحدة في زعزعة الاستقرار في لبنان وهو ساحة أساسية يهمهم البقاء فيها". وأضاف منصور في حديث له ضمن برنامج "حوار الساعة" على الميادين اليوم السبت أن هدف الولايات المتحدة هو تعزيز الدور الإسرائيلي في المنطقة"، مشيراً إلى أن "الزيارات الأميركية إلى لبنان تأتي في السياق نفسه".

وأكد منصور أن المشروع الأساسي الذي تسعى أميركا لتحقيقه هو تبرير يهودية فلسطين ورفض عودة الفلسطينيين، أشار إلى أن "مشروع واشنطن هو هدم الكيان اللبناني الوطني من خلال ملفي اللاجئين والنازحين".

النائب اللبناني تناول ملف الفساد في لبنان ورأى أنه يجب إلغاء النص الدستوري الذي يفرض إنشاء لجنة خاصة لمحاسبة الرؤساء ومحاسبتهم من قبل القضاء.

وأشار إلى أنه لا يمكن للمجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء أن يعمل في ظل النظام المذهبي والطائفي، مشدداً أن لا جدوى وفعالية لعمله ومن المستحيل تطبيق بنوده.

منصور أوضح أن السياسات الاقتصادية التي أسس لها عام 1993 نتج عنها الفساد والهدر، وأودت إلى الفساد بسبب الإنفاق بالدين وتهديم مؤسسات الخدمات العامة.

النائب في البرلمان اللبناني اعتبر أن معالجة الفساد جزء من عملية إعادة ترميم السياسات الاقتصادية واستعادة الأموال المنهوبة للدولة.