موزامبيق: عدد قتلى الإعصار والفيضانات قد يتجاوز الألف

عدد قتلى إعصار "إيداي" والفيضانات في موزامبيق قد يتجاوز ألف شخص.

موزامبيق: عدد قتلى الإعصار والفيضانات قد يتجاوز الألف

قال رئيس موزامبيق فيليب نيوسي اليوم الاثنين إن عدد قتلى الإعصار "إيداي" والفيضانات التي وقعت في الآونة الأخيرة قد يتجاوز ألف شخص ليرفع بذلك بشكل كبير العدد المحتمل للقتلى بالمقارنة مع الأرقام الحالية.
وتأكد حتى الآن مقتل 85 شخصاً في موزامبيق نتيجة لِلإعصار "إيداي" الذي خلف قتلى ودماراً كبيراً في أنحاء زيمبابوي ومالاوي بعد إغراق مناطق واسعة من الأراضي بالمياه وتدمير طرق وقطع الاتصالات.
وقال نيوسي في راديو موزامبيق إنه قام بجولة بالطائرة فوق المنطقة المنكوبة التي شهدت فيضان مياه نهرين. وقال إن قرى اختفت وشاهد جثثا تطفو على سطح الماء.

وأضاف أن "كل شيء يشير إلى أن بإمكاننا تسجيل أكثر من ألف حالة وفاة".
وقتل الإعصار أيضا 98 شخصاً بالإضافة إلى أكثر من 200 مفقود في زيمبابوي حسبما قالت الحكومة اليوم الاثنين في حين بلغ عدد القتلى جراء الأمطار الغزيرة والفيضانات في مالاوي 56 شخصا حتى الآن. ولم تعلن السلطات أرقاماً جديدة عقب وصول الإعصار إلى البلاد.