تظاهرات حاشدة في اليمن في الذكرى الرابعة لحرب التحالف السعودي

رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي يؤكد أن التظاهرات الحاشدة اليوم في اليمن هي رسالة بأن جرائم العدوان لن تنهيهم عن المواجهة والحشد للجبهات. وعضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن سلطان السامعي يشير إلى أن "العدوان اُعلن من واشنطن وشُن من دون وجه حق".

محمد علي الحوثي: نقول للسوريين مبارك لكم النصر وقريبا سينتصر الشعب اليمني

تتواصل فعاليات إحياء الذكرى الرابعة لصمود الشعب اليمني في وجه حرب التحالف السعودي .

التظاهرات الحاشدة شملت مناطق يمنية مختلفة ولا سيما العاصمة صنعاء ومحافظات صعدة وإب وتعز والبيضاء والجوف وريمة.

رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن محمد علي الحوثي أكّد خلالها أن التظاهرات الحاشدة اليوم هي رسالة بأن "جرائم العدوان لن تنهيهم عن المواجهة والحشد للجبهات"، مضيفاً أن "العدالة التي يحملها الشعب اليمني هي قضيتنا وبها سننتصر".

ووجه الحوثي تحية الى صمود الفلسطينيين، قائلاً "إننا معكم وإلى جانبكم ولا يمكن القبول بالتطبيع".
وأكّد الحوثي أن الشعب اليمني قريباً "سينتصر", معتبراً أن قرار ترامب بشأن الجولان هو اعتراف من لا يملك بما لا يملكه.

بدوره، أكّد عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن سلطان السامعي أن "العدوان أعلن من واشنطن وشن من دون وجه حق"، كاشفاً أن الصواريخ اليمنية وصلت إلى عمق العدو.

كما شدد على أن الشعب اليمني أشد عزيمة من أي وقت مضى.
وفي السياق ذاته، قال رئيس رابطة علماء اليمن شمس الدين شرف الدين إن مطامع العدوان اتضحت وأهدافه في الاستيلاء على ثروات اليمن, لافتاً إلى أن الشعب اليمني حر وسيبقى حراً ولن يكون عبدا لأحد.

كما دعا الشيخ شرف الدين إلى وحدة الصف ونبذ الطائفية, معتبراً أنه هو السبيل لمواجهة العدوان.