حزب الله العراق: قرار ترامب بشأن الجولان أتى بعد فشل مخطط تفكيك سوريا واحتلالها

كتائب حزب الله العراق تعتبر أن اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بسيادة "إسرائيل" على الجولان المحتل أتى بعد فشل مخطط واشنطن لتفكيك سوريا واحتلالها، وتقول إن المرحلة المقبلة تتطلب الاستعداد والجهوزية لتحرير فلسطين وكل الأراضي العربية المحتلة".

 كتائب حزب الله العراق قالت إن "المرحلة المقبلة تتطلب الاستعداد والجهوزية لتحرير فلسطين"

اعتبرت كتائب حزب الله العراق أن اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بسيادة "إسرائيل" على الجولان المحتل بعد فشل مخطط تفكيك سوريا واحتلالها.

ورأت الكتائب أن خطوة الولايات المتحدة الاستفزازية بمنح الجولان السوري المحتل للكيان الغاصب جاءت لتؤكد مدى الاستخفاف الأمريكي بمواثيق الأمم المتحدة والشرعية الدولية وإرادة الشعوب.

وقال بيان صادر عن الكتائب إن "المقاومة هي السبيل الوحيد للوقوف بوجه هذا الوحش الهمجي ويمنع مخططاته.. والمرحلة المقبلة تتطلب الاستعداد والجهوزية لتحرير فلسطين وكل الأراضي العربية المحتلة".

ووقّع ترامب الاعتراف الرسمي بالسيادة الإسرائيلية على الجولان السوري المحتل خلال استقباله رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وقال إن"أي اتفاق سلام في المستقبل ينبغي أن يأخذ بعين الاعتبار قوة سوريا وإيران وحزب الله".