غانتس يقرّ رسمياً بخسارته الانتخابات أمام نتنياهو

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يُهنأ رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو بالفوز في انتخابات الكنيست، ويشير إلى أنّ ذلك "يمنح خطة السلام الأميركية فرصة أفضل". وبيني غانتس يقر رسمياً بخسارته الانتخابات.

  • نتنياهو يبدأ محادثات مع قادة أحزاب اليمين ويصفهم بحلفائه الطبيعيين

أقر زعيم حزب "أزرق أبيض" الإسرائيلي، بيني غانتس، رسمياً بهزيمته في انتخابات الكنيست أمام رئيس الوزراء الحالي بنيامين نتنياهو.

إلى ذلك قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنّ فوز نتنياهو في الانتخابات يمنح خطة السلام الأميركية "فرصةً أفضل"، وذلك في إشارةٍ إلى ما يُسمّى صفقة القرن.

وأضاف أنّ فوزه يعطي فرصةً أفضل لأنّ الجميع قالوا إنه لا يمكن تحقيق السلام في الشرق الأوسط.

وأظهرت النتائج الأولية للانتخابات الإسرائيلية تقارباً كبيراً بين حزب الليكود بزعامة نتنياهو وأزرق أبيض برئاسة بيني غانتس.

وقد أفرزت النتائج غير النهائية أن الليكود وأزرق أبيض سيحصل كل منهما على 35 مقعداً .

وسائل إعلام إسرائيلية ذكرت أن النتائج النهائية ستعلن الخميس أو الجمعة المقبل مع فرز أصوات الجنود.

بدوره قال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أمام أنصاره إنه سيبدأ بتأليف حكومة يمينية، ولفت إلى أنه بدأ محادثات مع قادة أحزاب اليمين، واصفاً إياهم بحلفائه الطبيعيين، ومشيراً إلى أن معظمهم أبلغ الرئيس الإسرائيلي أنه سيتولى تأليف الحكومة التي قال إنه سيسعى إلى تأليفها بسرعة.

وكان غانتس أعلن في وقت سابق فوزه وأن استطلاعات الرأي تؤكد ذلك، قبل أن يعود ويقر بالهزيمة.

كما قال غانتس إن نتنياهو سيكون منشغلاً بقضاياه التي سيعرضها المدعي العام، مشدداً على أنه بقدر ما يتم تأليف الحكومة بسرعة يكون ممكناً الاهتمام بالأمن على مختلف الجبهات "وإعادة الردع الإسرائيلي على نحو قوي" وفق تعبيره.

في سياق متصل، أكّد رئيس قائمة الجبهة والعربية للتغيير أيمن عودة عدم القبول بأن يكون الكنيست من دون نواب للعرب.

وقال للميادين إنه لن يسمح لقانون القومية بالعبور.