انطلاق مفاوضات جديدة بين المجلس العسكري السوداني والمعارضة

انطلاق مفاوضات جديدة اليوم بين المجلس العسكري السوداني والمعارضة بشأن المرحلة الانتقاليّة. ومصادر تشير إلى أنّ تأخر الاتفاق وتمديد المفاوضات ليوم آخر سببهما الخلاف حول المجلس السيادي ونسبة التمثيل فيه.

مفاوضات جديدة اليوم بين المجلسِ العسكريّ السودانيِّ والمعارضة
مفاوضات جديدة اليوم بين المجلسِ العسكريّ السودانيِّ والمعارضة

اتفق المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير في السودان على مواصلة النقاش بشأن المرحلة الانتقالية بعد محادثات طويلة استمرت حتى فجر اليوم الاثنين.

كما كشفت مصادر أن تأخر الاتفاق وتمديد المفاوضات ليوم آخر سببهما الخلاف حول المجلس السيادي ونسبة التمثيل فيه.

هذا ودفعت قوى إعلان الحرية والتغيير باقتراح رئاسة دورية لمجلس السيادة بين المدنيين والعسكريين.

وفي وقت سابق، أكدت قوى إعلان الحرية والتغيير تمسكها بمجلس سيادي مدني بتمثيل عسكري محدود ورئاسة مدنية.

كما، أعلن المجلس العسكري الانتقالي استئناف التفاوض مع المعارضة السودانية، وذلك في إطار عملية تسلم مقاليد الحكم بالبلاد من قبل سلطة مدنية انتقالية.