الجزائر: المجلس الدستوري يعلن استحالة إجراء الانتخابات الرئاسية الشهر المقبل

المجلس الدستوري في الجزائر يعلن استحالة إجراء الانتخابات الرئاسية في الرابع من تموز/ يوليو المقبل.

الجزائر: المجلس الدستوري يعلن استحالة إجراء الانتخابات الرئاسية الشهر المقبل

أعلن المجلس الدستوري في الجزائر استحالة إجراء الانتخابات الرئاسية في الرابع من تموز/ يوليو المقبل.
وأفاد مراسل الميادين بأن المجلس رفض ملفَّي الترشّح المودعين لديه.

وأوضح المجلس (وهوأعلى هيئة قضائية في البلاد) اليوم الأحد في بيان له عن رفض ملفي الترشح المودعين لديه في اطار انتخابات الرئاسية، مشيراً إلى أنه يعود لرئيس الدولة استدعاء الهيئة الانتخابية من جديد.

وحسب البيان، "يعود لرئيس الدولة، استدعاء الهيئة الانتخابية من جديد، واستكمال الانتخابي، حتى انتخاب رئيس الجمهورية وآدائه اليمين الدستورية"، مؤكدا أنه "تكمن المهمة الأساسية لرئيس الدولة، في تنظيم انتخاب رئيس الجمهورية وفق ما أقره الدستور".

وختم البيان بأنه بناء على هذا القرار يصرّح المجلس الدستوري "استحالة إجراء انتخاب رئيس الجمهورية يوم 4 تموز/ يوليو 2019، وإعادة تنظيمه من جديد".

​وكان رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح عرض، دعا الثلاثاء الماضي، إلى "حوار جاد" يتم عبره تقديم "تنازلات متبادلة" لكن مع
"التمسك بإجراء الانتخابات الرئاسية في أسرع وقت ممكن" رغم رفض الحركة الاحتجاجية لها.