سريع: المنظومات الأميركية في السعودية لا تستطيع التعامل مع تقنياتنا المتطورة

المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية يقول إن "المنظومات الأميركية وغيرها المنتشرة في السعودية لا تستطيع التعامل مع تقنياتنا المتطورة"، مضيفاً "لدينا أن تقنيات متطورة لا تستطيع المنظومات الاعتراضية التعامل معها".

سريع: لدينا تقنيات متطورة لا تستطيع المنظومات الاعتراضية التعامل معها
سريع: لدينا تقنيات متطورة لا تستطيع المنظومات الاعتراضية التعامل معها

قال المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع اليوم السبت إن لدينا تقنيات متطورة لا تستطيع المنظومات الاعتراضية التعامل معها.

وأضاف أن "المنظومات الأميركية وغيرها المنتشرة في السعودية لا تستطيع التعامل مع تقنياتنا المتطورة".

سريع تابع، "بإمكان صواريخنا الباليستية والمجنّحة والطيران المسيّر بأنواعه ضرب أي هدف على طول وعرض الجغرافيا السعودية"، مؤكداً "ضرباتنا لن تقتصر على عسير ونجران وجيزان السعودية في حال استمر التصعيد".

كما أكد قائلاً "نمتلك القدرة على الإنتاج المستمر من الصواريخ والطائرات المسيّرة ما يجعل اليمن قادراً على الصمود لسنوات"، معتبراً أن "لليمن كامل الحق والمشروعية في الرد على المعتدي طالما استمر في عدوانه".

الناطق باسم أنصار الله محمد عبد السلام قال أمس الجمعة إن العدوان السعودي ومرتزقته يصعّدون اعتداءاتهم وخروقاتهم على الحديدة، وحمّلهم كامل المسؤولية عما سينتج عن خرق الهدنة. 

ميدانياً، أفاد مصدر عسكري يمني بإسقاط طائرة استطلاع للتحالف السعودي في مديرية حرض بمحافظة حجة غرب البلاد.

هذا وقصفت طائرات التحالف بـ3غارات معسكر جِربان في مديرية سَنْحان جنوبي العاصمة اليمنية صنعاء. كذلك استهدفت مقاتلات التحالف بغارة جوية مديرية حيران الحدودية بمحافظة حَجَّة غرب اليمن.

الجيش اليمني واللجان الشعبية صدّوا هجوماً جديداً من عدة محاور لقوات الرئيس عبد ربه منصور هادي في محافظة البيضاء وسط اليمن.

ووفقاً لمصدر عسكري في حكومة صنعاء فقد سقط العديد من قوات هادي المهاجمة بين قتيل وجريح، فيما دُمرت آليتين ودبابة لهم أثناء التصدي لزحفهم الذي استمر لساعات في منطقة قانِية شرقي المحافظة.