مصادر الميادين: قمة بوتين وترامب لم تحقق اختراقات

مصادر الميادين تفيد بأنّ قمة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي دونالد ترامب في اليابان لم تحقق اختراقات في أي من الملفات الكثيرة التي تناولها الرئيسان.

مصادر الميادين: قمة بوتين وترامب لم تحقق اختراقات

أفاد مراسل الميادين نقلاً عن مصادر روسية بأنّ قمة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي دونالد ترامب في اليابان لم تحقق اختراقات في أي من الملفات الكثيرة التي تناولها الرئيسان.
ووفقاً لمصادر الميادين فإنّ بوتين وترامب ركزا على القضايا الاستراتيجية لا سيما التسلح والاتفاقيات ذات الصلة.
وتابعت أنّ الجانب الأميركي أصر على أن تكون الصين طرفاً في أي مفاوضات مستقبلية، مشيرة إلى أنّ واشنطن تعتبر الترسانة النووية الصينية مكمّلة للترسانة الروسية.
مصادر الميادين ذكرت أنّ "الجانب الروسي لم ير أي نية حقيقية لدى ترامب بشن حرب على إيران". وقد اتفاق الرئيسان على استمرار الاتصالات عبر مجموعات العمل المختصة، فضلاً عن الاتفاق على قناتي الاتصال عبر مستشاري الأمن القومي ووزيري الخارجية حول سوريا وإيران وفنزويلا وأوكرانيا.
وتحدثت المصادر عن انفراجات طفيفة اتفق عليها الرئيسان في المجال الإنساني على صعيد الملفين السوري والأوكراني.
وفي سياق متصل، ذكر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أنّ الرئيسين بوتين وترامب وافقا على ضرورة حل قضية التوتر حول إيران بطرق دبلوماسية.