الوفد المصري أبلغ "حماس" أن "إسرائيل" غير معنية بالتصعيد

الوفد المصري حمل إلى غزة رسالة من "إسرائيل" أنها غير معنية بتصعيد الوضع.

الوفد المصري أبلغ "حماس" أن "إسرائيل" غير معنية بالتصعيد

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن الوفد المصري الذي وصل إلى غزة حمل من تل أبيب رسالة مفادها أن "إسرائيل" غير معنية بتصعيد الوضع وأن الوفد انتقل سريعاً إلى القطاع في محاولة للتهدئة.

حركة حماس استقبلت الوفد المصري وأعلنت أن قيادة الحركة قدمت شرحاً وافياً عن خروقات العدو الإسرائيلي باتجاه القطاع وتباطئه في تطبيق التفاهمات وأكدت أن المقاومة لن تقبل إلا بكسر الحصار عن غزة.

وقد أمهلت "حماس" الاحتلال أسبوعاً لتطبيق التفاهمات. وأكد عضو المكتب السياسي للحركة فتحي حماد العزم على الانتقام لدم الشهيد محمود الأدهم الذي قتلته "إسرائيل"، برغم اعتذارها لاحقاً.

وقال العزم إن معركة "العصف المأكول" ستتكرر مع العدو ولن يتم السكوت عما يحدث في المسجد الأقصى. وأضاف: نموت في غزة ولن نسمح بأن يستمر ذلك.

مراسل الميادين أفاد بأن الوفد الأمني المصري غادر قطاع غزة عبر حاجز بيت حانون ايريز.