يونايتد من دون بوغبا ودي خيا أمام ليفربول

أولي غونار سولسكاير مدرب مانشستر يونايتد يعلن أن فريقه سيكون مستعدّاً لمواجهة ليفربول متصدر ترتيب الدوري الإنكليزي يوم الأحد المقبل بدون الثنائي المصاب الفرنسي بول بوغبا والحارس الإسباني ديفيد دي خيا.

بوغبا ودي خيا يعانيان من الإصابة
بوغبا ودي خيا يعانيان من الإصابة

أعلن أولي غونار سولسكاير مدرب مانشستر يونايتد أن فريقه سيكون مستعدّاً لمواجهة ليفربول متصدر ترتيب الدوري الإنكليزي يوم الأحد المقبل بدون الثنائي المصاب الفرنسي بول بوغبا والحارس الإسباني ديفيد دي خيا.

واضطر دي خيا لمغادرة الملعب خلال مباراة إسبانيا أمام السويد ضمن تصفيات بطولة أوروبا 2020 يوم الثلاثاء.

وقال سولسكاير لمحطة "سكاي سبورتس": ”يحتاج ديفيد لخضوع لفحص بالأشعة. أعتقد أنه سيغيب. يبدو من المؤكد أن الأمر قد حسم الليلة الماضية. إنها واحدة من تلك الإصابات المعتادة“.

من جهته، غاب بوغبا عن خمس من بين آخر سبع مباريات في الدوري ليونايتد بسبب إصابة في الكاحل، وقال سولسكاير إن اللاعب البالغ 26 عاماً لا يزال غير مستعد للعب مع الفريق الأول.

وأضاف: ”أصيب بول وعاد ويبذل جهداً كبيراً. عاد ولعب مباراتين وربما لعب وهو يشعر بألم. خضع لفحص بالأشعة بعد مباراة أرسنال وربما احتاج لعدة أسابيع للراحة ويحدونا الأمل ألا يدوم هذا طويلاً لكنه لن يخوض هذه المباراة“. 

وحقق يونايتد الفوز في مباراتين ضمن أول ثماني مباريات في الدوري هذا الموسم ويتقدّم بفارق نقطتين فقط فوق منطقة الهبوط في المركز 12.

في المقابل، كانت بداية ليفربول مثالية هذا الموسم بعد أن جمع 24 نقطة من ثماني مباريات وسيتطلّع لمعادلة رقم مانشستر سيتي القياسي الذي يضم 18 انتصاراً متتالياً عندما يحل ضيفاً على يونايتد في "أولد ترافورد".