تعادُل يونايتد وخسارة توتنهام وولفرهامبتون منافساً على المركز الرابع

مانشستر يونايتد وتوتنهام لم يتمكنا من الاستفادة من تعثّر تشلسي الرابع، فعاد الأول بالتعادل 1-1 من ملعب إيفرتون، في حين سقط توتنهام على ملعبه أمام ولفرهامبتون 2-3، في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

  • تعادُل يونايتد وخسارة توتنهام وولفرهامبتون منافساً على المركز الرابع
    تعرّض أنشيلوتي للطرد أمام مانشستر يونايتد

لم يتمكّن كل من مانشستر يونايتد وتوتنهام من الاستفادة من تعثّر تشلسي الرابع، فعاد الأول بالتعادل 1-1 من ملعب إيفرتون، في حين سقط توتنهام على ملعبه أمام ولفرهامبتون 2-3، في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

وبعد تعادل تشلسي مع مضيفه بورنموث بنتيجة 2-2، كانت الفرصة سانحة أمام يونايتد وتوتنهام للاقتراب منه في الصراع على المركز الرابع، آخر المراكز المؤهلة رسمياً إلى دوري أبطال أوروبا.

ورفع يونايتد رصيده إلى 42 نقطة في المركز الخامس بفارق ثلاث نقاط عن تشلسي، بينما بقي رصيد توتنهام 40 نقطة في المركز السابع، في حين أتاحت النتيجة لولفرهامبتون التقدّم إلى المركز السادس بفارق الأهداف عن يونايتد.

وعلى ملعب غوديسون بارك في ليفربول، فشل يونايتد في البناء على فوزين حققهما في المرحلتين الماضيتين على تشلسي وواتفورد، وتلقى الهدف الافتتاحي بخطأ فادح من حارس مرماه الإسباني دافيد دي خيا (3).

وكادت شباك يونايتد تتلقّى هدفاً ثانياً بعد دقيقة من الهدف الأول، عندما انفرد كالفرت لوين بدي خيا، لكن الحارس عوّض خطأه وصدّ المحاولة.

وبعد محاولات عدة، تمكن البرتغالي برونو فرنانديش من معادلة النتيجة ليونايتد (31).

وطرد الحكم مدرب إيفرتون الإيطالي كارلو انشيلوتي لاعتراضه على القرار بعد صافرة النهاية. وعلّق المدرب المخضرم على هذا الطرد قائلاً: "لديّ الكثير لأقوله. طلبت من الحكم أن يشرح قراره فقامي بطردي".

بدوره، فشل توتنهام في اللحاق بتشلسي بسقوطه على أرضه أمام ولفرهامبتون في مواجهة بين مدربين برتغاليين هما جوزيه مورينيو ومساعده السابق في بورتو نونو اسبيريتو سانتو. 

وبهذا الفوز، دخل ولفرهامبتون منافساً جدياً على مركز مؤهل لدوري الأبطال. 

وافتتح الجناح الهولندي ستيفن بيرغواين التسجيل للفريق اللندني مستغلاً دربكة داخل المنطقة (13)، لكن مات دوهيرتي رد بالتعادل مستغلا ًكرة مرتدة من حارس توتنهام الأرجتيني باولو غازانيغا (27).

وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول منح الظهير العاجي سيرج أورييه توتنهام التقدّم مجدّداً.

لكن ولفرهامبتون أدرك التعادل مجدداً عبر جناحه البرتغالي ديوغو جوتا من مسافة قريبة (57)، ليرفع رصيده إلى ستة أهداف في آخر ثلاث مباريات لفريقه في مختلف المسابقات.

لكن المكسيكي راوول خيمينيز منح هدف الفوز لولفرهامبتون في الدقيقة 73.