"ديربي ميلانو" الأول ما بين الأخوين باريزي

في مثل هذا اليوم (3 آذار/مارس) من العام 1980 لعب الأخوين باريزي اول "ديربي" بينهما.

  • "ديربي ميلانو" الأول ما بين الأخوين باريزي
    من اليمين جوزيبي باريزي (إنتر) ومن اليسار فرانكو باريزي (ميلان)
  • "ديربي ميلانو" الأول ما بين الأخوين باريزي
    من الأمام فرانكو باريزي (ميلان) ومن الخلف جوزيبي باريزي (إنتر)

في مثل هذا اليوم (3 آذار/مارس) من العام 1980، التقى الأخوين باريزي في مباراة ليست كأي مباراة عادية، بل في "ديربي لا مادونينا" أو "ديربي الغضب" يلعب بين إنتر وميلان الغريمين التقليديين، وانتهى ذلك اللقاء بفوز جوزيبي باريزي (إنتر) على شقيقه الأصغر فرانكو باريزي (ميلان) بنتيجة (1-0)، يومها سجل هدف الإنتصار غابرييلي أوريالي. 

بعد فقدان الأخوين باريزي لوالديهم بشكل مأساوي، تحول الأخوين إلى لعب كرة القدم.

لعب جوزيبي في إنتر، لكن الشهرة الأكبر كانت لقلب الدفاع فرانكو الذي لعب في ميلان وتحوّل إلى قائد الفريق الأول .

تم اختيار الإخوة باريزي لتشكيلة ايطاليا في يورو 1980 بإيطاليا، فرانكو لم يلعب إطلاقاً، في المقابل كان جوزيبي هو قلب الدفاع، حيث وصلوا إلى نصف النهائي.

بعد ذلك بعامين، لم يتم اختيار جوزيبي للذهاب إلى مونديال إسبانيا 1982، وفي عمر 22 عاماً، نُصّب فرانكو قائداً لميلان وقال في وقت لاحق "لم أواجه أية مشكلات كوني قائداً بعمر مبكر، لقد كان من غير المعتاد أن يكون قائد الفريق صغيراً".

اللاعبان اللذان مثلا إنتر وميلان وكانا قائدين لهما بكل وفاء، وعلى الرغم من الاحترام المتبادل بين الأخوين ولكن كان هناك تنافس كبير أيضاً، إذ كانا يقطعان كل الاتصالات بينهما عندما كان "ديربي ميلانو" يقترب. 

تواجه الشقيقان باريزي في آخر "ديربي" عام 1992. ولعب فرانكو آخر "ديربي" له هو في 13 نيسان/أبريل 1997.