المرحلتان المقبلتان في "الليغا" خلف أبواب موصدة

تأثير فيروس "كورونا" يمتدّ إلى الدوري الإسباني لكرة القدم.

  • المرحلتان المقبلتان في "الليغا" خلف أبواب موصدة
    يواصل "كورونا" تأثيره على البطولات الأوروبية لكرة القدم

امتدّ تأثير فيروس "كورونا" إلى الدوري الإسباني لكرة القدم حيث أعلنت رابطة "الليغا" أن مباريات المرحلتين المقبلتين 28 و29 ستقامان من دون حضور الجمهور.

كما أن هذا القرار يطال المرحلتين المقبلتين في دوري الدرجة الثانية الإسباني.

ويأتي القرار بعد أن أعلن برشلونة أن مباراته أمام نابولي الإيطالي في "كامب نو" في إياب دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا الأسبوع المقبل ستُلعب خلف أبواب موصدة.

وأثّر "كورونا" على روزنامة البطولات الأوروبية حيث تأجّلت مباريات كما الحال في فرنسا فيما تقرّر تعليق الدوري الإيطالي حتى الثالث من الشهر المقبل، بينما سيشهد الدوري الألماني أول مباراة في تاريخه من دون جمهور بين بوروسيا مونشنغلادباخ وضيفه كولن.

كذلك فإن التأثير طال المسابقات القارية إذ ستُلعب مباراة فالنسيا الإسباني أمام أتالانتا الإيطالي اليوم في دوري الأبطال من دون جمهور وهذا الأمر ينطبق على مباراة باريس سان جيرمان الفرنسي أمام ضيفه بوروسيا دورتموند الألماني غداً، بينما ستُلعب مباراتا الذهاب والإياب بين إشبيلية الإسباني وروما الإيطالي في دور الـ 16 لـ "يوروبا ليغ" خلف أبواب موصدة.