رونالدو يهرب من فيروس كورونا!

كريستيانو رونالدو سافر إلى البرتغال مغادراً إيطاليا إلى مسقط رأسه فونشال.

  • رونالدو يهرب من فيروس كورونا!
    رونالدو في مباراة إنتر التي أقيمت بدون جمهور

قرر البرتغالي كريستيانو رونالدو، السفر إلى مسقط رأسه مدينة فونشال برفقة أسرته، ليبتعد عن إيطاليا التي تفشى فيها فيروس كورونا، مستغلاً توقف الدوري الإيطالي للبقاء مع والدته التي ترقد منذ 2 آذار/مارس الجاري في المستشفى بعد تعرضها لسكتة دماغية. 

وذكرت وسائل إعلام محلية في الساعات الأخيرة، أن لاعب يوفنتوس الإيطالي، يتواجد مع رفيقته جورجينا رودريغيز وأبنه في منزله في فونشال بجزيرة ماديرا.

ونظراً للحالة الصحية لوالدته وتوقف الدوري الإيطالي، تتكهن المصادر المحلية بأن اللّاعب ربما يفكر في تمضية المزيد من الأيام في البرتغال.

وخاض رونالدو آخر مباراة، والرقم ألف في مسيرته الكروية، الأحد الماضي أمام إنتر ميلانو.

وفي سياق متصل، لم يحدد بعد ما إذا كان "الكالتشيو" سيستأنف أم لا، حيث تم إلغاء كافة الأحداث الرياضية في إيطاليا بناءً على قرار حكومة روما بسبب انتشار فيروس كورونا.